جمارك الجديدة تحجز أزيد من طنين من الملابس المستعملة بأزمور

0
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

احمد مصباح ـ هبة بريس

حجزت جمارك الجديدة، في تدخل لعناصرها بمدينة أزمور،  شاحنة محملة بأزيد من طنين  من الملابس المستعملة، المعروفة ب”البال” (les flippes)، المهربة من الخارج.
وحسب مصدر مطلع، فإن دورية تابعة للجمارك بالجديدة، تعقبت في سرية تامة،  مساء أمس السبت، شاحنة من نوع “ميتسوبيشي”، محملة بملابس مستعملة،لمهربة من شمال المغرب.
الشاحنة المستهدفة بتدخل “الديوانة”، كانت قادمة من مدينة سلا، مرورا عبر الطريق الوطنية رقم:  1، الرابطة بين الدارالبيضاء والجديدة، في طريقها إلى عاصمة دكالة، حيث كان من المنتظر أن يتم توزيعها على باعة “البال”، الذين يعيدون بيعها بالتقسيط في سوق “الحمرا”، الذي يقام كل يوم أحد، بتراب جماعة مولاي عبد الله.
وبالمناسبة، كانت سيارة خفيفة تسبق، من باب الحيطة والحذر، الشاحنة، بمسافة قصيرة،  لتأمين الطريق لها، وإشعار سائقها بأي خطر محدق، أو وجود أي سد قضائي أو إداري، أو نقطة تفتيش دركية أو أمنية أو جمركية، على الطريق.
هذا، وقد عرجت الشاحنة المحملة بالملابس المهربة، على مدينة أزمور، واستوقفها السائق في موقف للعربات، وسط المدينة، بعد أن فطن إلى تعقبه من قبل عناصر الجمارك. لكن سرعان ما حاصرها المتدخلون من “الديوانة”، وقاموا بنفتيشها. حيث ضبطوا على متنها حزما بلاستيكية مسدودة بإحكام، وبداخلها ملابس مستعملة، تزن أزيد من طنين. إذ جرى حجزها والشاحنة التي كانت تقلها، واقتياد سائقها إلى مقر إدارة الجمارك بالجديدة، حيث تم الاستماع إليه في محضر قانوني، حول حيازة بضاعة محظورة، مهربة من الخارج، تناهز قيمتها المالية 150000 ألف درهم.
إلى ذلك، ستعمد “الجمارك” طبقا للقانون، إلى  إتلاف البضاعة المحجوزة، بحرقها، مع توجيه ذعيرة ثقيلة إلى صاحب البضاعة، تعادل بثلاثة مرات قيمتها الحقيقية.
ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في مجتمع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

سلطات اصيلة تحجز أطنانا من الحشيش

علم لدى مفوضية الشرطة بمدينة أصيلة أنه جرى، زوال اليوم الثلاثاء، حجز حوالي 2 طن من مخدر ال…