استياء كبير للمواطنين من خدمات البنك الشعبي بالدار البيضاء‎

4
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس - الدار البيضاء

يعيش مجموعة من المواطنين المغاربة بمدينة الدار البيضاء على وقع استياء عارم وسخط كبير من مستوى خدمات البنك الشعبي بمختلف وكالاته بالمدينة، خصوصاً على مستوى السحابات الآلية.

وحسب شكايات توصلت بها جريدة هبة بريس فإن مجموعة من زبناء البنك الشعبي يشتكون من الأعطاب التقنية المتكررة للعديد من الشباكات الآلية المتواجدة بالوكالات التابعة للبنك، حيث يتفاجؤن في كل مرة من عدم سحبهم مبالغهم المالية من أجل القيام بمتطلباتهم اليومية واقتناء أغراضهم الشخصية.

وحسب تصريحات خاصة لبعض الزبناء للجريدة فإن مجموعة من المواطنين يرغبون في تحويل حساباتهم البنيكة لأبناك خاصة أكثر فعالية ومهنية من البنك الشعبي، خصوصاً وأنهم يلجؤون في حالات متتعدة لمثل هاته الأبناء من أجل سحب مبلغ مالي معين.

يشار إلى أن البنك الشعبي له سوابق عديدة في سوء التعامل مع الزبناء، حيث استفاق قبل أسابيع إبان اندلاع حملة المقاطعة الشعبية ضد بعض المنتوجات الاستهلاكية، استفاق عديد المغاربة ممن حكمت عليهم الأقدار فتح حساباتهم بالبنك المذكور، على وقع اقتطاع مبلغ 35 درهم دون تقديم أي تبرير يذكر من طرف البنك السالف ذكره.

ما رأيك؟
المجموع 9 آراء
2

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في مجتمع

4 تعليقات

  1. الكتاني

    في 21:00

    أنا واحد من المتذمرين خدمات ضعيفة جدا علاوة على الشبابيك الأوتوماتيكية مع قلة الموظفين تدخل غالبا لأحد الوكالات غالبا ماتجد موظفا واحدا وفي بعض الأحيان تجد الكرسي فارغا الى إشعار آخر
    أنا أدعم مقاطعة البنك الشعبي

  2. نونو

    في 00:50

    زد على ذلك انه في بعض الأحيان يقع خلل بالحاسوب وتكون مدينا في حسابك بمبالغ خيالية اخر مرة ذهبت لسحب النقود من الشباك الاوتوماتيكي فوجدت نفسي مدينا للبنك بمبلغ 120000 الف درهم وكان ذلك يوم السبت ولم اتمكن من قضاء اغراضي الشخصية. وفي يوم الاثنين الموالي اتصلت بوكالتي التجارية فقالوا لي انه خطا ولن يعاج الا بعد اسبوع. وحرمت طيلة اسبوع كامل من التصرف بامواي الشخصية. هذا عيب وعار على وكالة نضع فيها كامل الثقة. وساحول قريبا حسابي إلى وكالة بنكية أخرى

  3. رشسد

    في 01:17

    هنا بجهة درعة تافيلالت وبالضبط في مدينة الريش تستغرق عملية الحصول على شهادة الضمان المؤقت او النهائي بالنسبة للمقاولات في بعض الاحيان على ازيد من 24 ساعة وحين التوصل بها قد تجد بها اخطاء تكون سبب اقصاء المقاولة من الصفقة المستهدفة

  4. azizo

    في 03:28

    البنك الشعبي مهدد في الآونة الاخيرة.بسبب الخدمات المتردية التي يقدمها. فأنا مثلا ومجموعة كثيرة من زملائي ورغم وضعنا لطلبات تحويل الحساب من وكالة تابعة لنفس البنك الى وكالة اخرى لنفس هذا البنك بمدينة اخرى واعادة الطلبات عدة مرات دون جدوى. مع العلم انه اجراء جد عادي. كيف نصبر وانت متذمر اصلا من الوضع المادي لديك. فبالله عليكم ان تحلوا هذا المشكل. لان الكثيرين يعانون منه. وخاصة وكالات الجنوب بالصحراء المغربية فمعظمها ترفض تحويل الحساب لجل الموظفين بعد استفادتهم من الانتقالات وهو أمر مجحف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

السيبة…سيدة تهين عناصر للدرك الملكي بالبيضاء بعد خرقها للقانون

هبة بريس – الدار البيضاء يروج شريط فيديو على موقع اليوتيب ومواقع التواصل الاجتماعي ل…