برلمانيون يقنرحون قانون يخص “مهن التمريض والقبالة”

تقدمت المجموعة النيابية للعدالة والتنمية، بمقترح قانون يتعلق بإحداث الهيئة الوطنية لمزاولي مهن التمريض والقبالة.

وذكرت المجموعة في تقديمها للمقترح، أن مجال التمريض يحتل أهمية خاصة ضمن المنظومة الصحية على المستوى الوطني، ولذلك لا يمكن تصور نجاح هذه الخدمة العمومية دون مساهمة فعالة من هذه الفئة، باعتبارها الساهر الفعلي والمؤتمن على تنزيل سلة العلاجات، ومواكبة كافة عمليات الاستشفاء والعلاج التي تتم داخل المؤسسات الصحية العمومية وكذا الخاصة.

وهكذا، تقول المجموعة النيابية، “فالممرضون مهنيون يقدمون مهمة اجتماعية جليلة، ترتبط ارتباطا عضويا بحياة الإنسان في ميدان يعتبر عمود المنظومة الصحية بالمغرب”.

واسترسلت، وفي هذا الإطار تعتبر الخدمات التمريضية علاجات تظهر نتائجها الاجتماعية والاقتصادية على الفرد وعلى المجتمع إن تمت ممارستها في إطار قانوني ومؤسساتي يحدد الحقوق الواجبات، وتضمن ممارسة المهنة في إطار ضوابط وأخلاقيات تضع صحة الإنسان الهدف الأساس لها.

وشددت المجموعة أن إحداث هيئة وطنية للممرضين، كمؤسسة تؤطر عمل الممرضين في كل المؤسسات، باعتبارها مؤسسة وساطة تربط السلطات العامة مع الممارسين للمهنة، كما أنها تساهم في تأطير مسار ونمط العلاجات التمريضية المقدمة والمساهمة الفعالة في وضع الاستراتيجيات الصحية وأسس الاقتصاد الصحي.

وأضافت، هذه المؤسسة المقترحة “لها الحق في إبداء الرأي في كل ما يتعلق بمزاولة المهنة خاصة ما يتعلق بالتقنين والتنظيم”، مشيرة إلى أن مقترح خلق هذه الهيئة كشخص اعتباري مستقل، يسعى إلى مواكبة التزامات المغرب الإقليمية والدولية ومع المتغيرات القانونية والتنظيمية التي يعرفها قطاع الصحة.

تابعوا آخر الأخبار من هبة بريس على Google News تابعوا آخر الأخبار من هبة بريس على WhatsApp

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. هاد العدالة مقابلين غي الموظفين .هما السبب في مهنة التعليم و التعاقد و والتقاعد….واش كاع الفساد ديال لكبار لي فاض و بان للعالم مشفتوهش متشوفو غي الطبقة الضعيفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق