موريتانيا.. احتجاجات بعد وفاة مواطن أوقفته الشرطة والسلطات تقطع الإنترنت

هبة بريس - وكالات

قررت الحكومة الموريتانية، اليوم الأربعاء، قطع شبكة الإنترنت عن الهواتف المحمولة، بعد نحو يومين من احتجاجات وأعمال شغب تشهدها البلاد.

واندلعت الاحتجاجات عقب وفاة شاب يسمى عمر جوب، بعد توقيفه لدى الشرطة في مقاطعة السبخة في ولاية نواكشوط الغربية، فيما أدت الاحتجاجات التي جرت الثلاثاء، إلى مقتل شاب في مدينة بوكي في ولاية البراكنة جنوبي البلاد.

ونقلت وكالة “الأخبار” الموريتانية عن إدارة الأمن، بيانا علقت فيه على مشاركة أجانب ومقيمين في أعمل الشغب، وقالت إن مثل هذا التصرف “يتعارض مع مقتضيات قوانين الهجرة ونظم الإقامة”.

وحذرت الإدارة من أنه في حالة ضبط أي أجنبي أو مقيم في حالة الإخلال بالنظام العام أو المشاركة فيه، ستتم إحالته إلى القضاء وإلغاء إقامته وترحيله خارج البلاد، وذلك وفق الضوابط القانونية المعمول بها في الجمهورية الإسلامية الموريتانية.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق