وزارة الداخلية ترصد 22 مليون درهم للقضاء على الكلاب الضالة بعدد من المدن

ع اللطيف بركة : هبة بريس

جوابا على سؤال كتابي وجهه الفريق الحركي بمجلس النواب، كشف وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، أن وزارته تعمل على مواكبة جماعات ترابية عدة، من أجل مواجهة ظاهرة انتشار الكلاب الضالة والقضاء عليها.

وأشار لفتيت في جوابه أن وزارته خصصت 22 مليون درهم لحد الآن من أجل إحداث محاجز جماعية أو إقليمية للكلاب الضالة، وذلك بكل من عمالات إنزكان-أيت ملول، والرباط-سلا، والصخيرات-تمارة، ومكناس، ووجدة أنكاد، وإقليمي الحوز والنواصر، وكذا في مدن أكادير ومراكش والدار البيضاء وطنجة”.

وموازاة مع ذلك، أوضح المسؤول الحكومي أن “وزارة الداخلية تعمل أيضا على مواكبة عدد من مكاتب حفظ الصحة التابعة للجماعات”، مشيرا إلى “إنجاز برنامج يهم إحداث 67 مكتبا جماعيا، لتدارك الخصاص المسجل في الجماعات التي لا تتوفر على هذه المكاتب”.

وفي سياق متصل، شدد ذات المتحدث على أن “وزارة الداخلية تعمل سنويا على رصد اعتمادات مالية لتعزيز قدرات الجماعات لمحاربة الحيوانات الضالة، خاصة الكلاب والقطط”، مبرزا أن “هذه الاعتمادات بلغت في السنوات الخمس الأخيرة ما يناهز 70 مليون درهم”.

وأشار لفتيت إلى أن المبالغ المرصودة في هذا الإطار تخصص لاقتناء سيارات ومعدات لجمع ومحاربة الكلاب الضالة وتوفير داء السعار في عموم المستشفيات.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق