صحيفة : حظر المغرب للمساكنة والعلاقات الرضائية يخنق السياحة

هبة بريس _ صحف

سجلت مجلة “الإيكونوميست” ان تفشي فيروس كورونا ادى إلى انخفاض عدد السياح الأجانب في المغرب بنسبة 80 بالمئة.

وقالت ذات المجلة انه بالإضافة الى كورونا يوجد الحظر المغربي على المساكنة بالفنادق اي السماح لغير المتزوجين بالمعيشة في بيت واحد، وتجريم الجنس خارج الزواج،.

وأكدت المجلة أن هذا الحظر يخنق السوق المحلي للفنادق في المغرب.

وأشارت إلى أن الأشخاص المحليين غير المتزوجين، الذين يتم القبض عليهم في نفس الغرفة، معرضون لعقوبة السجن لمدة تصل إلى عام بموجب المادة 490 من قانون العقوبات.

وتشن الشرطة المغربية حملات أسبوعية لفحص سجلات الفنادق لدعم القانون. كما يطلب من موظفي الاستقبال التحقق من شهادات الزواج قبل تسليم مفاتيح الغرف.

ما رأيك؟
المجموع 18 آراء
14

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫18 تعليقات

  1. هذا هو المنطق و اللي بغا يفسد يمشي لبلاد الفساد
    المغرب بلد الشرفاء وهاد الجمعيات ديال الحقوق باين عليهم حطب جهنم في الدنيا قبل الاخرة

  2. منح حريات لغير المتقفين فوضى و ازعاج الغير في ضل غياب شرطة الاداب في نظري العلاقات الرضاءية تدخل في الجانب الحيواني للانسان مكانها الادغال بعيدا عن بني البشر.

  3. الزنا من الكبائر ويهتز لها عرش الرحمن ، ومهما غيروا من مصطلحات فذنب الزنا واحد ، كم من زان نتج عن ذنبه أطفال زنا ثم بعد ذلك يتزوج بالحلال وقد نسى او تناسى أطفاله الحرام وربما يتزوج الإخوة وهنا تكمن كارثة اخرى ، فكيف يقابل الزاني خالقه يوم العرض عليه ؟

  4. لعنة الله على الديوثين.ابحثوا لكم عن بلد اخر بابناء وبنات الزنا= اولاد الحرام.ففي الحديث الصحيح أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: “ثلاثة لا ينظر الله عز وجل إليهم يوم القيامة: العاق لوالديه، والمرأة المترجلة، والديوث”.

  5. عين الصواب، والحق يقال،نريد الحفاض على عقيدتنا الاسلامية،والف شكر للسلطاتالتي تكثف من حملاتها الوقاءيةضد الرديلة والفساد

  6. انا مع القانون اذا كان يطبق على الجميع حتى اذا تم ضبط اجنبي مع مغربية خارج العلاقة الشرعية.فعلى الشرطة تفحص سجلات مكتب الاستقبال في هاذا الاتجاه.والا اعطاء حرية في اطار العلاقة الرضائية

  7. وش عارفين شنو غدي يوقع من بعد العلاقات الرضائية
    غدي كثرو ولد الزنا حتى يرجع الواحد كيمارس مع الاخت ديالو وهو معرفشي
    هد الناس الذين يطالبون بحرية العلاقة الرضائية يعطيونا بناتهم نمارس معهم هذه العلاقة
    ولادهم كيقروا في الخارج وبناتنا كيبينوليهم غير الخوا الخاوي

  8. لا يتكلم عن العلاقات الرضائية(الزنى)الا زان او مشرك يجب الضرب من حديد على هؤلاء العلمانيين الذين يريدون الفساد ويبحثون بشتى الوسائل على تفشيه

  9. اتقي الله يا الاكونوميست فاستطلاعك هذا يشجع على الرديلة ونهج طريق المنكر فكم من ساءح ترك وراءه أبناء زنا يتسكعون في الشوارع جراء العلاقات الرضاءية

  10. المساكنة هي اصلا قائمة فعليا في اارياضات والفلل والمنازل وحتى الفنادق انما هؤلاء يريدون اضفاء الشرعية القانونية على الفساد لا اقل ولا اكثر الزنا الشدود الجنسي الليالي الحمراء كل ذلك موجود وتحت المراقبة
    اللهم استرنا واحفظ ابناء المسلمين وغير المسلمين منهذا الداء الاجتماعي العضال

  11. علاقات رضائية.. يعني الزنا بتسمية أخرى. لا حول و لا قوة إلا بالله. هل اللإيكونوميست تجهل بأن المغرب بلد مسلم و أن الإسلام يحرم إطلاق العنان للشهوات البهيمية بل يقيدها بشرط الزواج ؟؟؟
    من ناحية أخرى لا أمان يوجد في الفنادق المغربية بعد أن تم في أكثر من مرة نشر فيديوهات لمواطنين مغاربة و هم عراة. الرجل مع زوجته صارا لا يطمئنان للفنادق لأنه قد يتم تسجيلهما في علاقة حميمية بواسطة كاميرات مزروعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق