سرقوا شخصا واختطفوا سيدة كانت برفقته.. اعتقال 4 أشخاص بفاس

ع محياوي _ هبة بريس

تمكنت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة فاس، من توقيف أربعة أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 20 و25 سنة، وذلك للاشتباه في تورطهم في قضية تتعلق بالاختطاف والاحتجاز المقرون بالسرقة بالعنف.

وكانت مصالح الشرطة القضائية قد فتحت بحثا تمهيديا على خلفية توصلها بإشعار حول تعرض ضحية لعملية سرقة مقرونة بالاستيلاء على سيارته واختطاف سيدة كانت برفقته من قبل المشتبه فيهم، قبل أن تقود عملية أمنية فورية إلى تحديد مكان الضحية والسيارة التي تخلى عنها المشتبه فيهم بمحيط مسرح الجريمة.

كما أسفرت الأبحاث والتحريات المنجزة في هذه القضية عن تحديد هويات المشتبه فيهم وتوقيفهم جميعا بمدينة فاس ومنطقة “رأس الماء”، فضلا عن حجز حلي وهواتف نقالة ومتعلقات شخصية أخرى يشتبه في كونها من متحصلات عمليات سرقة تم تنفيذها بمناطق قروية ضواحي مدينة فاس.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم جميعا تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، وكذا تحديد جميع الأفعال الإجرامية المنسوبة للمعنيين بالأمر.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

‫11 تعليقات

  1. يجب على السلطات القضائية البحث الدقيق عن مدبر هذه الأفعال الإجرامية البشعة التي تذهب ضحيتها الأبرياء حسبي الله ونعم الوكيل فيهم.

  2. نطالب من السلطات القضائية ان تحكم عليهم باقصى العقوبات وليس داخل المؤسسة السجنية يأكل ويشرب ويعيش مرتاح البال .ليس هذآ عدلا وإنما الاعمال الشاقة …

  3. يجب ان تكون حملات التوعية الدينية حول هذه الظاهرة التي تؤدي إلى حدوث إصابات خطيرة ووفيات والاسباب الحقيقية هي البطالة.يجب عليك ياسيد اخنوش وجود حلول ترضي الجميع حتى يتنظف المغرب من هؤلاء اللصوص.

  4. يجب التعامل مع السجناء بالمغرب معاملة سيئة الطعام في وقته مع الأعمال الشاقة حتى يأخذ درسا قاسيا حتى لايستطيع مرة أخرى ارتكاب الأخطاء والافعال الإجرامية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق