في أول أيام الجواز الإجباري.. المدارس العمومية تتساهل مع التلاميذ والخاصة تشدد المراقبة

هبة بريس ـ الدار البيضاء

انطلق رسميا منذ صباح اليوم العمل بإجبارية جواز التلقيح بمختلف مناطق المملكة المغربية بعد قرار السلطات الأخير و الذي أقر ضرورة التوفر على جواز تلقيح لولوج المؤسسات العمومية و شبه العمومية و الخاصة.

في أول أيام تطبيقه بالمؤسسات التعليمية، الأمر كان يبدو عاديا في أولى ساعات الصباح بالمدراس و الإعداديات و الثانويات العمومية، حيث سجل تساهل كبير مع تلاميذ القطاع العام بعدد من مؤسسات جهة الدار البيضاء سطات.

و بالرغم من تواجد بعض حراس الأمن الخاص ببوابات عدد من المؤسسات التعليمية العمومية غير أن مراقبة مدى توفر التلاميذ على جواز التلقيح بها لم يكن حاضرا نظرا لصعوبة تطبيق عملية المراقبة التي تتطلب إمكانيات بشرية و لوجيستيكية مهمة، فضلا على عامل الوقت الذي قد يضيع على التلاميذ عددا من الحصص الدراسية.

و في الوقت الذي اختارت فيه غالبية مؤسسات التعليم التابعة للقطاع العام التساهل مع التلاميذ و تجنب مراقبة جوازات تلقيحهم، كان الأمر عكس ذلك في عدد من مؤسسات التعليم بالقطاع الخاص هنا بجهة الدار البيضاء سطات.

و حسب ما عاينت هبة بريس، فقد أقدمت مجموعة من المدارس الخاصة على تعيين أطر من المؤسسة تم تكليفها بمهمة مراقبة توفر التلاميذ الوافدين على جوازات التلقيح.

و سمحت بعض المدارس الخاصة للتلاميذ بولوج الأقسام دون مراقبة الجوازات في البوابة الرئيسية لتفادي الاكتظاظ، قبل أن يقوم المكلفون بمهام المراقبة بزيارة التلاميذ داخل الأقسام، كل على حدة، للاطلاع على توفرهم على جوازات اللقاح.

و حسب ما أكده بعض المكلفين بمهمة مراقبة جوازات اللقاح بالمؤسسات الخاصة، فقد تم التساهل مع التلاميذ الذين حضروا دون جوازات مع تنبيههم بتداعيات ذلك مستقبلا، حيث منحت لهم مهلة زمنية قصيرة للتلقيح قبل اتخاذ قرارات في حقهم.

ما رأيك؟
المجموع 19 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. كانو يلوموني حكومة العتماني على القرارات المفاجئه وهاهم يفعلون نفس الشيء، اكتضاض وفوضى تعم جميع المرافق بسبب هدا القرار المتسرع كان على الاقل تعطى مهلة معقولة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق