حقوقيون يناشدون الصحافي سليمان الريسوني وقف إضرابه عن الطعام

هبة بريس ـ الرباط

ناشدت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان عبر لجنتها الإدارية، الصحافي سليمان الريسوني من أجل وقف إضرابه عن الطعام الذي تجاوز 100 يوم.

وقالت ذات الجهة في بلاغ لها أنها ناشدت الاخير إيمانا منها بقدسية الحياة، نظرا لما تحتمله وضعية الصحافي سليمان الريسوني المضرب عن الطعام، من انعكاسات وخيمة على حياته وصحته وسلامته البدنية، وتأثيرات بليغة على عائلته الصغيرة وعائلته الحقوقية الكبيرة.

واشاررت اللجنة الإدارية للجمعية أن الحكم الصادر في حق الريسوني جائر وانتقامي، وباطل من الناحية القانونية، محملة المسؤولية الكاملة للدولة على الوضع الذي يعيشه الريسوني، والظلم الذي لحقه والذي أدى به إلى هذا الإضراب عن الطعام.

وختمت الجمعية بلاغها بمناشدة سليمان الريسوني لوقف إضرابه عن الطعام، مؤكدة استمرارها في النضال من أجل إطلاق سراحه، وسراح كافة المعتقلين السياسيين بالمغرب.

ما رأيك؟
المجموع 16 آراء
2

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. ليس لنا حقوقيون لنا عاهرات امتال الحقوقيون ونقابات متل العونيات واصل اضرابك عن الطعام لكي تكون شهيد دكتاتوري ضالم الموت ولا المدلة لانه نضام قاتل اين الزرايدي اين الاستاد بها قتلوهم ولاحوهم اين بن كيران من التحقيق في موت صديقه باها او باع اخلاقه من اجل المال او بيعو لعجل من اجل تقاعد سمين

  2. حقوقيون كان عليهم ان يستحيوا ويخجلوا،ان يشفعوا لشخص فعل فاحشة قوم لوط،)(او لانه من طينة خاصة عائلة الريسوني وزوج محامية وصحافي في الجريدة التي كان اصحابها يعملون الخبائث،لماذا لا تدافعون عن باقي المغاربة )(نحن مع تحقيق العدالة ومع استقلال القضاء لا مع اتباع اهواء اهل الضلال الذين يبيحون الفاحشة تحت يافطة الجنس الرضائي والحرية الشخصية،الجنس الرضائي هو من دأب الحمير والكلاب وليس من عادة الاسود،نحن مسلمون ،سنحيى ونموت مسلمون نحرم ما حرم الله ونحل ما احل الله

  3. الإضراب عن الطعام شروع في الانتحار وايداء النفس . مرده ضعف الإيمان بالله وبالقدر خيره وشره .يتعين التمسك بالمطالبة بالحق إلى حين امتلاكه .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق