موظفو الجماعات الترابية بإقليم سطات يطالبون بالتعويضات خلال حملة التلقيح

محمد منفلوطي_ هبة بريس

استنكر العشرات من الأطر التابعة للجماعات الترابية بإقليم سطات، اقصاءهم من التعويضات خلال مشاركتهم في حملة التلقيح الوطنية ضد فيروس كورونا اسوة باقي الأطر الصحية.

ووجه المتضررون رسالة إلى عامل إقليم سطات وكذا المندوب الاقليمي للصحة، ” توصلت هبة بريس بنسخة منه”، مذيلة بالتوقيعات، يطالبون من خلالها بانصافهم من هذا الاقصاء الذي طالهم، والعمل على تسريع وثيرة تمكينهم من التعويضات الخاصة بالحملة الوطنية للتلقيح ، لاسيما وأنهم يقومون بأدوار عدة من بينها الاشراف على عملية التسجيل الالكتروني واستفسار وتوجيه وتنظيم الملقحين بالمراكز المعينة للعملية هذا بالإضافة إلى سائقي سيارات الإسعاف الذين بدورهم يقومون بنقل وتوزيع اللقاح والانتظار طيلة المدة التي تستغرقها العملية.

وأضاف موقعو العريضة على أنهم منخرطون بجد في انجاح هذا الاستحقاق الوطني المتعلق بعملية التطعيم ضد فيروس كورونا المستجد، انسجاما مع التعليمات السامية لملك البلاد حفظه الله، لكنهم في الوقت ذاته متشبتون بمبدأ المطالبة بحقوقهم الخاصة بهذه العملية إسوة بالأطر الصحية، والمتمثلة في توفير وجبة الغداء التي تم اقصاؤهم منها من طرف مندوبية الصحة رغم تمتع الأطر الصحية بها، ناهيك عن غياب التعويض عن التنقل لاسيما وأن العديد منهم يسكن في مناطق بعيدة عن مراكز التلقيح، وكذا المطالبة بالتعويض عن العمل ليوم السبت، والتعويض عن العمل خلال الحملة.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق