“عروبي في ميركان” خارج أسوار السجن بعد إنهاء عقوبته السجنية

هبة بريس - الرباط

غادر اليوتوبر شفيق العمراني، المعروف إعلاميا ب”عروبي في ميريكان”، صباح يومه الخميس، السجن المحلي بالدار البيضاء بعد إنهاء عقوبته السجنية.

هذا وكانت المحكمة الابتدائية الزجرية في الدار البيضاء، قد أدانت شفيق العمراني، بـ3 أشهر سجناً نافذاً مع غرامة قيمتها 40 ألف درهم، بتهم “إهانة مؤسسة دستورية” و”إهانة هيئة منظمة قانونا”، و”إهانة رجال القوة العامة وموظفين عموميين”، و”التبليغ عن وقوع جريمة يعلم بعدم حدوثها”، و”بث صورة شخص من دون موافقته”، و”بث وتوزيع ادعاءات ووقائع كاذبة بقصد المساس بالحياة الخاصة للأشخاص والتشهير بهم”.

واعتقل العمراني في 6 فبراير الماضي، مباشرةً بعد وصوله إلى مطار الرباط سلا، قادماً من بلجيكا.

وأعلن وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية الزجرية في الدار البيضاء، أنّ السلطات كانت تلاحق العمراني، للاشتباه في ارتكابه أفعالاً “تكتسي صبغة جرمية”، بنشره مجموعة من الفيديوهات “تتضمن عبارات مسيئة ومهينة في حق مؤسسات دستورية وهيئات منظمة وموظفين حكوميين”.

ما رأيك؟
المجموع 17 آراء
3

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق