8 أشهر حبسا لممثل جزائري لإهانة أطفال مغاربة

هبة بريس ـ الرباط

علم ان المحكمة الابتدائية بمراكش، أدانت الأربعاء، الممثل الهزلي الفرنسي من أصل جزائري، إبراهيم بوهليل، بالحبس 8 أشهر مع النفاذ، وغرامة مالية قدرها 500 درهم، بسبب بث فيديو اعتبر مهينا على مواقع التواصل الاجتماعي،.

و أدين كذلك مرافقه، وهو فرنسي ناشط على المواقع الاجتماعية معروف بلقب “زبار بوكينغ”، بالحبس عاماً واحداً وغرامة مالية قدرها 500 درهم، في القضية نفسها،

وأوقف الاثنان قبل أسبوعين لملاحقتهما بتهم “نشر صور قاصرين بدون موافقة الوالدين” و”التغرير بقاصر” و”بث تسجيل فيديو لشخص بدون موافقته”، بعدما أثار الفيديو موضوع الملاحقة ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي وفي وسائل إعلام محلية.

وكان إبراهيم بوهليل ومرافقه قد أوقفا، قبل أسبوعين، ومتابعتهما بـ”نشر صور قاصرين بدون موافقة الوالدين”، و”التغرير بقاصر”، و”بث تسجيل فيديو لشخص بدون موافقته”، بعدما أثار الفيديو موضوع الملاحقة ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي وفي وسائل إعلام مغربية

ما رأيك؟
المجموع 22 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وآش سرقوا كيس من البطاطس هادوا اهانوا شعبا بكامله لو كانوا في الجزاءر لحكم عليهم بالاعدام

  2. كرامة المغربي خط احمر …وتحية للسلطات المغربية على تفاعلها الايجابي مع قضايا الوطن….يجب الضرب بقوة على مظاهر العنصرية واللانسانية والتشفي ….نحن شعب يحترم الاخر بغض النظر عن دينه ولغته وتاريخه…..مرة اخرى شكرا للسلطات المعنية….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق