لندن تفتح تحقيقاً بحق زوجة بشار الأسد بتهمة دعم الإرهاب

هبة بريس

فتحت الشرطة البريطانية تحقيقا ضد أسماء الأسد زوجة رئيس النظام السوري بشار الأسد، بتهمة دعم الإرهاب، قد يجرّدها من جنسيتها.

وذكرت صحيفة “التايمز” البريطانية أن “شرطة العاصمة لندن فتحت تحقيقا أوليا بحق أسماء الأسد بتهمة تحريضها وتشجيعها على أعمال إرهابية خلال الحرب في سورية”.

وأوضحت الصحيفة أنه من المحتمل أن تواجه الأسد، الحاملة للجنسية البريطانية، محاكمة وتفقد جنسيتها بعد أن فتحت الشرطة تحقيقا بحقها.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. دولة احتضنت جميع الارهابيين تتهم أسماء الأسد بالارهاب.
    اليوم من يسلح السعودية التي قتلت ومازالت تقتل اليمنيين أليست من مولت ارهاب 11شتنبر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق