بولندا.. مواجهات بين الشرطة ومحتجين على حظر الإجهاض

هبة بريس

استخدمت الشرطة البولندية الغاز المسيل للدموع ضد المتظاهرين المحتجين على تشديد القوانين الخاصة بالإجهاض، والتي تجعل الحصول على هذه الخدمة الطبية شبه مستحيل.

وخرج عدة آلاف من المحتجين إلى ساحة رومان دموفسكي وسط العاصمة البولندية وارسو، يوم الجمعة وقطعوا الشوارع المودية إلى مركز العاصمة.

وحاولت الشرطة وضع حواجز في بعض الشوارع بهدف إيقاف مسيرات المحتجين، لكنها لم تتمكن من ذلك، ووقعت في بعض المناطق اشتباكات بين أفراد الشرطة والمشاركين في المظاهرة.

ويتظاهر المحتجون ضد التعديلات القانونية الجديدة في وارسو ومدن بولندية أخرى لليوم الثالث على التوالي في إطار فعاليات نظمتها حركة “إضراب النساء” لحقوق المرأة.

وتجدر الإشارة إلى أن حظر الإجهاض مفروض في بولندا منذ عام 1993، لكن القوانين كانت تسمح بإجراء هذه العملية في حالات معينة، فيما قلصت التعديلات القانونية المقرة هذا العام عدد تلك الحالات، مما يجعل الحصول على خدمة الإجهاض مستحيلا حتى في حال مشاكل صحية للجنين أو الخطر على حياته الناجم عن المرض وغير ذلك من الظروف.

وشهدت بولندا مظاهرات ضد القوانين الجديدة بشأن الإجهاض منذ فترة، وهي استؤنفت بشدة هذا الأسبوع بعد موافقة المحكمة الدستورية على التعديلات التشريعية ذات الصدد.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق