الطبقة الشغيلة تحتفي بعيدها الأممي بالداخلة

نظمت، صباح الإثنين فاتح ماي 2017، بشارع عبد الرحيم بوعبيد بحي المسيرة بمدينة الداخلة، الطبقة الشغيلة بجهة الداخلة وادي الذهب المنظوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل، مسيرة احتجاجية بمناسبة عيد العمال العالمي الذي يصادف فاتح ماي من كل سنة.

وعرفت المسيرة الاحتجاجية هاته، مشاركة  مكثفة للعديد من العاملين والموظفين في جميع  القطاعات العمومية والخاصة وعلى الخصوص قطاع التعليم بالجهة.

ورفع خلال هذه المسيرة شعارات تطالب بتحسين الظروف المادية والاجتماعية والمهنية للعمال، وكذا تكريس الحريات النقابية.
وطالبت الشغيلة في ذات المسيرة الاحتجاجية، الحكومة الحالية لتحقيق ما أسموه المطالب المشروعة لهذه الطبقة التي تعتبر محرك التنمية قي البلاد؛ وتأكيد تشبتهم بالدفاع عن الملفات العالقة للطبقة العاملة بمختلف مكوناتها، وصون كرامتها ومواصلة النضال من اجل تنفيذ الالتزامات.
وتجاهلت بعض النقابات التي لها فروع محلية بجهة الداخلة وادي الذهب هذا اليوم الذي يذكر فيه النقابيون والنقابيات بمطالب الشغيلة، وبالنتائج المحققة، ويسطرون فيه الخطوط العريضة لما سيقومون به في القادم من الأيام.
يشار، أن الاتحاد المحلي للكنفدرالية العامة للشغل بالداخلة، أكد أمس الأحد، في بيان له على عدم مشاركته في احتفالية العيد الأممي فاتح ماي 2017، بسبب أن السلطات المحلية أصدرت أوامرها للكنفدرالية بعدم تنظيم أي مسيرة احتجاجية، وذالك بدعوى خصوصية المنطقة وتزامن هذا اليوم مع صدور قرار مجلس الأمن الدولي الأخير.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق