أكادير.. مستشفى ميداني خاص بكوفيد صرفت على تجهيزه الملايين وغير مشغل

ع اللطيف بركة : هبة بريس *

تستمر العشوائية في تدبير القطاع الصحي مركزيا وجهويا، بعد أن عجزت المصالح الصحية، على عدم تشغيل مستشفى ميداني بالقرب بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير، بعد تجهيزه بكل المعدات عبر إتفاقية دعم بين المديرية الجهوية للصحة ومجلس جهة سوس ماسة .

وبالرغم من إرتفاع حالات الاصابة بفيروس كورونا، بكل أقاليم ومدن جهة سوس ماسة، وما يستدعي ذلك من توفير طاقة إستيعابية للحالات الحرجة، بعد الضغط الذي تشهده جل مستشفيات جهة سوس ماسة.

المستشفى الميداني ورغم ما صرف عليه من الملايين لتجهيزه، بقي دون تقديم خدماته للمرضى.

وكشفت مصادر ل ” هبة بريس” أن فرضية عدم وجود موارد بشرية من أطر طبية وتمريضية قد يكون سبب مباشر في عدم إشتغال المستشفى الميداني، وإن كان ذلك صحيح، فإن إقدام الوزارة على إحداث هذا المستشفى في البداية دون توفر الموارد البشرية لاشتغاله قد يضع المديرية الجهوية للصحة ومعها الوزارة الوصية في قفص الاتهام بتبدير أموال عمومية في زمن دعوة الحكومة ومعها والي بنك المغرب الى ترشيد النفقات.

*الصورة من الأرشيف

 

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق