“سطوب”.. فاكر يمنح الفرصة للشباب المبدع لمجاورة عمالقة الشاشة المغربية

هبة بريس ـ الدار البيضاء

يخوض المخرج مصطفى فاكر تجربة جديدة في مساره المهني الحافل و هاته المرة من خلال إشرافه على إخراج فيلم “سطوب” الذي تم تصوير جزء كبير منه بمدينة أسفي.

“سطوب” و الذي يلامس من خلاله مخرج الفيلم مجموعة من الظواهر الاجتماعية و على رأسها المظاهر الخداعة و التسلق الطبقي و الصورة النمطية المغلوطة لبعض الفئات المجتمعية المغلفة بطابع الهيبة و الوقار.

و اختار فاكر في عمله الجديد منح الفرصة لعدد من الطاقات الشابة التي تلج عالم السينما لأول مرة كالممثل الشاب و الموهوب وائل بنقاسم و الذي حظي بإعجاب المشرفين على العارضة الفنية لهذا العمل نظير الأداء المحترم الذي قدمه في أول تجربة له في ميدان التمثيل السينمائي.

و راهن المخرج القدير مصطفى فاكر على اكتشاف موهبة عدد من أبناء مدينة أسفي و المناطق المجاورة لها من خلال منحهم أدوارا مختلفة في هذا العمل الفني الذي يتوقع أن يحقق نسب مشاهدة قياسية خلال عرضه مستقبلا.

و إلى جانب الوجوه الشابة و الجديدة، طعم فاكر عمله بعمالقة الشاشة المغربية و في مقدمتهم الفنانة المحبوبة فاطمة وشاي و الممثل المخضرم إبراهيم خاي و المبدع رفيق بوبكر و القدير أحمد الناجي و غيرهم.

و أوضح القائمون على الفيلم أن هذا العمل يعكس قصص التناقض الصارخ و الصراعات المجتمعية لشريحة عريضة من المغاربة، كما أن اختيار مدينة أسفي لهذا العمل الضخم أملته الإمكانيات الطبيعية و البشرية المهمة التي تحظى بها هاته المدينة المتميزة.

و بخصوص منح الفرصة لشباب يخوضون تجربتهم الأولى في التمثيل السينمائي، أكد المصدر عينه أن السينما المغربية تحتاج لثورة حقيقية تمنح الفرصة للمواهب الجديدة لتفجر ملكاتها الإبداعية و تستفيد من الأسماء الوازنة، خاصة أن خزان المواهب لا ينضب و يحتاج فقط من يثق في قدراتها و يؤمن بمؤهلاتها حيث أن من شأن ذلك أن يعطي نفسا و روحا جديدا للسينما المغربية.

ما رأيك؟
المجموع 9 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق