وجدة .. أحياء وأزقة المدينة تستعيد جماليتها في زمن كورونا

هبة بريس : أحمد المساعد
إستعادت بعض أحياء وازقة مدينة وجدة جماليتها في زمن كورونا، من خلال مبادرات شباب وسكان تلك الاحياء، عبر تزيين وصباغة عدد من الدروب والأزقة والفضاءات العمومية.
كما قامت جماهير الالتراس المشجعة لفريقي المولودية الوجدية والاتحاد الاسلامي الوجدي برسم جداريات بمختلف أرجاء المدينة تعبر عن حبهما للنادي،و تعبر عن انخراط الشباب في هذه المبادرة التي انتشرت عبر صفحات التواصل الاجتماعي، التي همت تزيين وصباغة عدد من الدروب والأزقة والفضاءات، حيث تنوعت مساهمات كل اسرة بين منح مادية ومعنوية والرغبة في رؤية أحيائهم في حلة وجمالية جديدة.
احياء تسعيد رونقها اعادت روح الحس الوطني لدى الشباب المتطوع، ورغبتهم في تعزيز جمالية مدينتهم ومنطقتهم.

ما رأيك؟
المجموع 2 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق