أزمة كورونا : هل المغاربة يتجهون لارتكاب أخطاء الايطاليين والايرانيين؟؟

ع اللطيف بركة : هبة بريس

هناك العديد من المدن وبعض المناطق الشبه حضرية بالمملكة، لم يلتزم بعض سكانها، بالتحديرات التي وجهتها مصالح وزارة الصحة ومعها وزارة الداخلية، بخصوص الالتزام بالجلوس بالمنازل، تفاديا للازدحام وانتشار فيروس ” كوفيد 19.

وقد عاينت ” هبة بريس” بعدد من المدن، تنقلات المواطنين، بل خروج الكثير الى الفضاءات الخضراء والمطاعم من أجل التنزه، وكأن الجميع يعيش وضعا عاديا، وهو نفس الخطأ الذي ارتكبه الشعب الايطالي ومعه الايراني، بتجاهل نصائح السلطات الصحية، حتى تفشى الوباء وحصد المئات من الارواح، قبل أن تلجأ تلك الدول الى حضر التجوال بمدنها.

وكانت الجريدة، يوم أمس السبت، قد تناقلت صور لعدد من الشباب متجمهرون بإحدى الساحات بحي السلام، دون اكتراثهم لنصائح وتوجيهات المصالح الصحية، وهو ما اضطر السلطات الى التحرك لفض التجمهر حماية للمواطنين.

كما سجل يوم أمس كذلك بكورنيش المدينة، استمرار افتتاح عدد من مقاهي الشيشا، في حين أغلقت أخرى، وضع يسائل السلطات حول هذا الوضع الذي يعد استخفاف بتوجيهات وزارة الداخلية.

كما سجل كذلك التهافت على المنتوجات الغذائية بالاسواق والمتاجر الممتازة، وازدحام كبير، مما يعني أن جل المغاربة لم يستوعبوا بعد خطر انتشار الوباء.

الازقة والشوارع، امتلأت بالاطفال وكأن الوضع يتعلق بعطلة، دون إلتزام الاباء واولياء أمورهم ، بنصائح وزارة الصحة.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫11 تعليقات

  1. المرجوا إعلان حالة الطوارئ و حضر التجوال، الكثير من الناس لم تحس بعد بالخطر.

  2. أكبر خطر يتهدد المغرب والمغاربة ليس هو كورونا ولا فيروس كرونا وانما هو مستويات الجهل المركب التي وصل إليه المغاربة، جهل ليس له مثيل هناك تفنن في إظهار الجهل والتخلف

  3. أكبر خطر يتهدد المغرب والمغاربة ليس هو المرض او فيروس كورونا وانما هو مستويات الجهل التي وصل إليه المغاربة
    تخلف ليس له مثيل تفنن في إظهار التخلف والرجعية اللا مسؤولية عند الشعب هي سبب المشاكل

  4. الخطورة العظمى تتمثل في الأماكن العامة التي يرتادها العدد الكبير من المواطنين نظرا لأهميتها اليومية وبالتالي اقصد وسائل النقل فهل من إجراءات تقنية و الزامية تعمل على كبح هذه الجائحة خصوصا وأن هذه الجائحة عرت على تناقضات جوهرية تنهش الأساسات العملية التي تخص كل مركبة في شقها الوظيفي بحيث يرصد مستعملي وسائل النقل العمومية و كذلك مالكي المركبات و مستاجريها غياب نظام شفط الهواء الداخلي أو عدم نجاعته في أغلب المركبات و الأهم عدم تثبيت مداخل هذه النظام بالأسفل في أغلب أنواع المركبات بالطريقة التي تجعل وظيفتها عملية و صحية في كل المقاعد بحيث لا يستنشق اي راكب زفير من بجواره أو بخلفه أو بامامه.

  5. قبل فوات الأوان. لا تخرجوا الا للضرورة لا تتجمعوا غسيل اليد عدة مرات في اليوم انه ينتشر بسرعة مخيفة زكام طبيعي ولا كن الوقاية خير من العلاج .الله هم اشفي البشرية.

  6. يا ربي السلامة، على الحكومة اتخاذ تدابير عاجلة وفي أقرب وقت لان المغرب يسير في نفس الاتجاه كما كانت عليه أوروبا من قبل. ونحن في المغرب المستشفيات غير قادرة على ان تمتص جميع المرضى سواء كورونا أم الحالات المستعجلة كالولادات، حوادث السير… الخ.
    والله المعين.

  7. واش خلاونا نبقاو فديورنا
    البارح بلاغ التزمو المنازل و هاد النهار
    الأساتذة
    والإداريين سيرو للخدمة و سير نتا فالكار مع خمسين واحد والطوبيس ….

  8. هاذ الشي رآه ما شي لعب ديال الدراسي..الحكومة مسؤولة بالدرجة الاولى..كيف يعقل أنها تقرر إغلاق المدارس و تعليق الرحلات الجوية و تترك المقاهي و بعض المرافق العمومية مفتوحة و المواطنين في دار غفلون..رآه هذه الأخطاء وقعت فيها بعض الدول الأوربية و في مقدمتها ايطاليا و اسبانيا و فرنسا..يجب على الحكومة و المسؤولين المعنيين أن يضربوا بيد من حديد من أجل احتواء هذا الوباء.راه عندنا الحظ في بلادنا وعاجلا ام آجلا رآه غاد تكون كارثة كبيرة..يجب وضع خطة عاجلة و فورا قبل فوات الاوان..رآه هاذا الفيروس خطير و خطير جدآ..المشكل عندنا في البلاد الناس واخدين هاذ الشي بالنكت و الغناء على كورونا و التهكمووو..نحن هنا في كندا أقفلت جميع المدارس والجامعات و المرافق الحيوية و السياحية و تعليق جميع الأنشطة الثقافية و الرياضية و غيرها…نحن هنا ملتزمين بخطة الحكومة لمدة 15 يوما بالمكوث في بيوتنا و عدم الاحتكاك بالآخرين نخرج فقط لاقتناء بعض الحاجيات المنزلية و نعود و هي أيضا فرصة للقاء أفراد اسرتنا و تبادل الحديث و الآراء و قيام بأنشطة محلية منزلية ترفيهية و دينية ..وغيرها لكسر الروتينية..اللهم لطفك يا رب

  9. السلام عليكم أنا قاطن في الديار الإيطالية و بالتحديد اقليم لومبارديا المنكوب النصيحة للشعب المغربي العزيز المرجو البقاء في المنازل و الخروج يجب ان يكون محدود جدا الا للأشياء الضرورية مثل شراء الأغذية و الأدوية و الذهاب للعمل.. هذا الفيروس غريب الأطوار نحن في إيطاليا نجد صعوبة للقضاء عليه أكرر نحن نعيش تجربة مع فيروس لا يرى المرجو عدم تكرار الأخطاء من اجل القضاء عليه يجب علينا البقاء في المنازل وًشكرا
    عذرًا على على ايً خطًا لغوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق