ايقاف رئيس جماعة بمراكش متلبسا بتسلم رشوة

هبة بريس ـ و م ع

فتحت الفرقة الجهوية للشرطة القضائية بمدينة مراكش بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، مساء اليوم الثلاثاء، وذلك للتحقق من الأفعال الإجرامية المنسوبة لرئيس جماعة قروية بضواحي مراكش، يشتبه في تورطه في قضية تتعلق بجرائم الفساد المالي.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أن الفرقة الجهوية للشرطة القضائية كانت قد ضبطت المشتبه به في حالة تلبس بتسلم مبلغ مالي مهم على سبيل الرشوة مقابل القيام بعمل من أعمال وظيفته، وذلك بعدما طلب من الطرف الشاكي تمكينه من المبلغ المحجوز مقابل منحه رخصة للبناء في دائرة نفوذ اختصاصه المكاني.

وأضافت المديرية أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه الموقوف تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية.

وفي بلاغ للوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف بمراكش أشار الاخير أنه ” بناء على شكاية مهاجر مغربي بإحدى الدول الأوروبية وتحت إشراف هذه النيابة العامة تم إيقاف رئيس إحدى الجماعات التابعة لولاية مراكش من طرف الشرطة متلبسا بتسلم مبلغ مالي قدره 1100000 درهم يشتبه في أنه طلبه من المشتكي مقابل خدمة إدارية“.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. القبض على رءيس جماعة او شخص آخر . لا بد من تفعيل قانون من أين أتى لك هذا ؟ وربط المسؤولية بالمحاسبة وتقوية العدالة واستقلاليتها مع مراقبتها وإنزال قانون الفساد العقوبات الأقصى وسبب الوضيفة والممتلكات والسجن. هنا أقول إن الدولة المغربية جادة في محاربة الفساد. ولحد الآن نقبص على فاسد وبعد أشهر الله يسامح كالعادة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق