التحقيق مع متدربين في الشرطة الألمانية بسبب دردشة عنصرية

هبة بريس ـ وكالات

بدأ ممثلو الادعاء الألماني في مدينة فرانكفورت بالتحقيق في واقعة اتهام 6 رجال شرطة تحت التدريب في تبادل رسائل نصية عنصرية، وذلك حسبما صرح مسؤول محلي يوم الأحد.

وقال متحدث باسم وزارة الداخلية في ولاية هيسن، إن المتدربين كانوا جزءا من مجموعة دردشة على “واتس آب”، تبادلوا فيها صورا “مبغضة للبشر على أقل تقدير، كما أنها في أغلبها عنصرية ومعادية للسامية”.

وأضاف المتحدث أنه إلى جانب فصلهم عن العمل في الوقت الراهن، فإن المتدربين سيتم حرمانهم من العمل على الإطلاق لدى الشرطة أو أن يصبحوا موظفي خدمة مدنية.

كما يحقق مكتب الادعاء في قضية منفصلة تتعلق بمزاعم تبادل رجال الشرطة تحت التدريب لنصوص عنصرية على مجموعة دردشة.

جدير بالذكر أن العديد من الوقائع المتعلقة بالعنصرية تكررت في شرطة ولاية هيسن.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. مبغضة للبشر على أقل تقدير، كما أنها في أغلبها عنصرية ومعادية للسامية”.

    لو كانت ضد المسلمين لما حركوا ساكنا، هذا يبين مدى تغلغل الصهيونية في الحكومات الغربية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق