سلطات جبل طارق تقرر الإفراج عن ناقلة النفط الإيرانية

هبة بريس - وكالات

قررت السلطات في منطقة جبل طارق التابعة للتاج البريطاني الإفراج عن ناقلة النفط الإيرانية “غريس 1” التي تحتجزها منذ الرابع من تموز/يوليو. وقالت صحيفة “جبل طارق كرونيكل” اليوم الخميس (15  أغسطس 2019) إن الحكومة المحلية أعلنت أنها اتخذت القرار بعدما تلقت ضمانات مكتوبة من الحكومة الإيرانية بأن الناقلة لن تفرغ حمولتها في سوريا.

وكان محام لدى الادعاء العام في جبل طارق، قال في وقت سابق اليوم إن وزارة العدل الأمريكية تقدمت بطلب لتمديد احتجاز الناقلة. بيد أن كبير قضاة المحكمة العليا في جبل طارق انتوني دادلي قال إنه لا يوجد أمام المحكمة طلب رسمي بهذا الشأن وبالتالي وافقت المحكمة على قرار الإفراج عن الناقلة.

وكانت السلطات احتجزت السفينة للاشتباه في أنها تقوم بنقل نفط خام إيراني إلى سورية بالمخالفة للعقوبات الأوروبية المفروضة عليها.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. هذا ما قلناه ورددناه مرارا..ستنتهي المسرحية بإطلاق سراح الباخرة الإيرانية بعد ما حققت التمثيلية مرادها وهو الضجة الإعلامية والجعجعة الخاوية..وهذا ما حصل بالفعل..إيران تقوم بدور وظيفي لصالح الغرب في المنطقة ولا توجد أية عداوة بينهما..ايران هي خادمتهم ولن تمسها أمريكا بأذى أبدا..فبفضلها يحلبون المزيد من البترودولارات من عرب الخليج..والغبي من يعتقد أن إيران عدوة لامريكا..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق