انفراد.. هكذا انهارت واحدة ممن خضعن للتحقيق في قضية بوعشرين وكشفت قصتها

هبة بريس - الرباط

على اثر البلاغ الصادر قبل لحظات بخصوص قضية توفيق بوعشرين والتهم الثقيلة الموجهة اليه علمت “هبة بريس”بشكل حصري ان واحدة من المستخدمات بالجريدة وهي متزوجة كانت موضوع اكثر من عشرين فيديو تم تصويرها اثناء ممارسة الجنس معها.

وحسب مصادرنا الخاصة، فالسيدة المذكورة انهارت بكاء اثناء التحقيق معها في حضرة الشرطة القضائية، حيث كشفت أن سبب خضوعها لنزوات المتهم تعود اولا لفاقتها وحاجتها وشدة فقرها وكونها لا تملك ملجأ آخر للعمل غيّر الجريدة وكون المتهم هو رئيسها في العمل.

وحسب ذات المصادر فان السيدة المتزوجة والأم، خضعت لهذه النزوات حتى في أوقات حملها، حيث أنها لم تكن تعلم أنها ضحية لتسجيلات موثقة بالصوت والصورة كيفما كان نوعها.

هذا وأعلن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، اليوم الاثنين، في بلاغ أن الفرقة الوطنية للشرطة القضائية قدمت أمامه يومه 26 فبراير 2016، توفيق بوعشرين، الذي كان موضوعا رهن الحراسة النظرية، وبعد إجراء استنطاق عذا الأخير بحضور دفاع حول الأفعال المنسوبة إليه والمضنة بمحضر الشرطة القضائية.

وأضاف ذات البلاغ، أنه تقرر إصدار أمر بإحالته على غرفة الجنايات في حالة اعتقال لمحاكته من أجل اشباه في ارتكابه لجنايات الاتجار بالبشر باستغلال الحاجة والضعف واستعمال السلطة والنفوذ لغرض الاستغلال الجنسي عن طريق الاعتياد والتهديد بالتشهير وارتكابه ضد شخصين مجتمعين، وهتك العرض بالعنف والاغتصاب ومحاولة الاغتصاب المنصوص عليه وعلى عقوبتها في الفصول 1-448 و2-448، 448-3 ، 485، 486، و 114 من مجموع القانون الجنائي وكذلك من أجل جنح التحرش الجني وجلب واستدراج اشخاص للبغاء من بينهم امرأة حامل واستعمال وسائل للتصوير والتسجيل، المنصوص عليها وعلى عقوبتها في الفصول 498، 499 503-1 من نفس القانون وهي الأفعال التي يشتبه أنها ارتكبت في حق 8 ضحايا وقع تصويرهن بواسطة لقطات فيديو يناهز عددها 50 شريطا مسجلا على قرص صلب ومسجل فيديو رقمي ومن المقرر أن يمثل المتهم أمام غرفة الجنايات بتاريخ 8 مارس 2018 لمحاكمته طبقا للقانون.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق