إحالة المستحمين داخل حافلة عمومية بأكادير على السجن المحلي بآيت ملول

احمد وزروتي ـ هبة بريس

أحالت المحكمة الابتدائية مساء اليوم الاثنين 03 يونيو 2019 الشابين اللذين استحمل داخل حافلة عمومية بأكادير، على السجن المحلي لآيت ملول، إلى حين البث في قضيتهما يوم 10 يونيو الجاري.

وسبق لفرقة الشرطة القضائية بمدينة إنزكان، أن أوقفت الجمعة الماضي شابان يبلغان من العمر 21 و22 سنة، وذلك بعدما ظهرا في شريط فيديو منشور على مواقع التواصل الاجتماعي، في وضعيات تنطوي على مساس بالأخلاق العامة وإخلال علني بالحياء، حيث تفاعلت بسرعة مع الشريط المنشور، و تم تحديد مكان تصويره على متن حافلة للنقل الحضري تربط بين مدينتي إنزكان وأكادير، وتم الاستماع إلى سائق الحافلة والممثل القانوني للشركة الناقلة حول ملابسات هذه النازلة.

وقد تم الاحتفاظ بالمعنيين بالأمر تحت تدبير الحراسة النظرية على ذمة البحث القضائي الذي أمرت به النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد ظروف وملابسات تصوير الشريط، ودوافع وخلفيات ارتكاب الأفعال الواردة في هذا التسجيل المنشور، وكذا الاستماع لكل المتضررين المحتملين من جراء اقتراف تلك الأفعال الإجرامية.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. دابا فالحبس غادبين ياخدو راحتهم ويعومو عريانين مع المجرميين المحكوم عليهم في جرائم الاغتصاب والشدود الجنسي على الرجال وغاديين يتهلاو فيكم يا البراهش.

  2. يستاهلو العقوبة والتاديب لأنهم مستهترين وعديمي الحياء والتربية ….تربية شوارع

  3. في بلاد المغرب لا تستغرب. نرجو الا تقوم بعض الجهات التي تعتبر نفسها مدافعة على حقوق الانسان بالاحتجاج على حكم قضائي صارم قد يصدر في حق الجانيين إذا ثبت فعلهما.كما وقع للفتاتين المرتديتين للباس شبهٍ عارٍ بنفس المنطقة في مثل هذا الشهر الفضيل من احد الاعوام الماضية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق