ساكنة توقد الشموع للصلاة بعد تملص وزارة الأوقاف من مسؤوليتها

هبة بريس – الرباط

كشفت مصادر محلية بمدينة الفردوس بعين عودة، نواحي العاصمة الإدارية للمملكة الرباط، على أن وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية تتملص من مسؤولية ضم مسجد والتكفل بمصاريفه الأساسية خصوصاً الماء والكهرباء.

وأضافت ذات المصادر على أن جمعية محلية، نور الفردوس، راسلت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية في العاشر من أبريل الجاري، غير أنهم لم يتوصلوا بأي رد لحدود الساعة، ما جعلهم يوقدون الشموع بالمسجد لأداء الصلوات وممارسة العبادة.

ويعود المشكل في الأصل إلى عجز السكان عن تسديد الفواتير الأخيرة للمسجد بعدما كانوا يقومون بتسديدها في وقت سابق، غير أن ارتفاع مبلغها جعلهم يرفعون أيديهم عن الأداء، بالرغم من أن تسديد الفواتير الخاصة بالماء والكهرباء والسهر على تسيير المساجد من اختصاص وزارة الأوقاف وليس المواطنين.

ويشار إلى الشركة المنجزة للمشروع السكني كشفت للساكنة على أنها قامت بتسليم المسجد لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية ولم تعد تربطها أي صلة بالمسجد،وهو وضع يفرض من الوزارة التدخل والقيام بعملها الخاص بها بتوفير أماكن العبادة للمسلمين والسهر على حسن تسييرها، خصوصاً مع اقتراب شهر رمضان المبارك.

ما رأيك؟
المجموع 8 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. المساجد لا تضاء وتتملص الوزارة وااجماعة من ذلك لانها اماكن عبادة الخالق الصمد وهي خدمة اجتماعية ودينية اما ملاعب القرب مكان ومصدرازعاج الساكنة المجاورة وتعكير صفو الهدوء والسكينة للمواطن فهي تزود بالانارة ومن الانارة العمونية وبدون عداد ولا حسيب ةلا رقيب وهدر للمال العام خاصة ان تلك الملاعب تحقق الرباح مهمة ترجع على اطراف تراه تدافع عليها والنموذج من خي الزهور طريق جرادة جماعة وجدة وعلى الرغم من الشكايات المتعددة حولها لازالت الاذان صماء وفهل يتدخل السيد وزير الداخلية لتفعيل القانون ?

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق