ترويج مقاطع مصورة لنساء عاريات بالحمام.. ضبط فتاة و حجز هاتف بالدار البيضاء‎

هبة بريس - الدار البيضاء

لم تكن فتاة في عقدها الثاني تعتقد أن مغامرتها بتصوير النساء عاريات في الحمام الشعبي ستنتهي بها في السجن ، حيث تم اكتشاف أمرها بالصدفة من طرف بعض النساء المستحمات حين راودتها شكوك في تصرفات المعنية بالأمر لتقرر محاصرتها و إبلاغ عناصر الشرطة.

القصة و حسب مصادر مطلعة ، تعود لكون فتاة كانت تهم بارتداء ملابسها بالغرفة الخارجية لحمام شعبي يوجد بمنطقة لاجيروند بالدار البيضاء و هي تمسك بهاتفها النقال و تدعي أنها تلتقط صورا لها عبر تقنية السيلفي مما أثار فضول إحدى النساء التي كانت أيضا بذات القاعة.

و ربطت المستحمة الاتصال بعناصر أمن الفداء مرس السلطان ، حيث حلت دورية على الفور لعين المكان و تم توقيف الفتاة و حجز هاتفها النقال و هو من النوعية الراقية لأخر صيحات الهواتف الذكية ، ليتم بعد تفحص محتواه العثور على عدد من المقاطع المصورة للنساء و هن عاريات بالحمامات.

و قد تم اقتياد الفتاة الموقوفة لمقر الدائرة الأمنية قصد تعميق البحث معها خاصة في ظل حديث عن وجود شبكة تستغل بعض الفتيات لتصوير مقاطع للنساء عاريات داخل الحمامات قصد استغلالها في أغراض إباحية خارج أرض الوطن و كذا في ظل ترويج بعض المقاطع التي تسربت مؤخرا مما استننفر عناصر الأمن للحد من هاته الظاهرة.

ما رأيك؟
المجموع 16 آراء
2

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق