سعر الغازوال يربك نشاط الموانئ وهذه مطالب المهنيين للحكومة

ع اللطيف بركة : هبة بريس

من المرتقب في حالة إستمرار إضراب مهنيي الصيد البحري بعدد من الموانئ بالشمال والوسط والجنوب،خلال الاسابيع القادمة من الشهر الجاري، ان تتدخل حكومة أخنوش، في الجلوس الى طاولة الحوار مع مهنيي القطاع، خصوصا بعد ورود أخبار في إلتحاق عدد من مهنيي الصيد البحري في أصناف أخرى إلى دعم الاضراب .

وقالت مصادر ” هبة بريس” أن العديد من مهنيي قطاع الصيد البحري بمدن متفرقة، ضمنها أكادير، قد بدأوا إضرابهم عن العمل، وذلك على خلفية ارتفاع أسعار المحروقات وعدم استجابة الحكومة لمطلبهم بتسقيف سعر الكازوال.

صوت المهنيين، نقله الفريق الاشتراكي الى مجلس النواب بعد توجيه سؤال لوزير الصيد البحري، عن التداعيات الخطيرة لإضراب مهنيي القطاع ، محذرا من أن توقف هذه الفئة عن العمل قد يؤثر على تزويد الأسواق الوطنية بالأسماك. و يخل بالتوازن بين العرض والطلب في مختلف أنواع الأسماك، سواء تعلق الأمر بالبيع بالجملة أو بالتقسيط.

وضعية تقول بعض المصادر المهنية، في حالة إستمرار الاضراب، أن يخلق ارتباك في الاسواق الوطنية أو الخارجية، من الاسماك والمضاربة من جديد في سعرها، خصوصا أن المهنيين يعتبرون أن حوالي 80 في المائة من مداخيلهم وجدت طريقها الى مصاريف الغازوال، مطالبين تسقيف الأسعار، أو على الأقل دعم القطاع.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫11 تعليقات

  1. يجب علينا نحن المواطنون اعادة النظر في هذا القرار لانه يكلف جيوب المواطنين والمواطنات سواء اصحاب الدخل المحدود او المواطن العادي وعلى السلطات المعنية بالامر ان تتدخل فورا للحد من هذه الفوضى..

  2. اتقوا الله الجفاف من جهة والوباء من جهة اخرى وارتفاع الأسعار و.. ان الله يمهل ولا يهمل كل مسؤول سيسأل امام الله..

  3. ما قامت به الحكومة هو شراء مهني النقل الطرقي وترك المواطنون أغلبهم من ذوي الدخل المحدود تحت رحمة إرتفاع الصاروخي في أسعار المحروقات..

  4. الحكومة تقرر الرفع من الرشوة لأصحاب النقل هذا هو التعبير الصحيح لاسكاتهم..

  5. الأسعار المطبقة حاليا و منذ ازيد من ستة اشهر ،على المحروقات تعتبر بكل صراحة جريمة في حق الاقتصاد الوطني لانها أضرت و بشكل متوحش و ظالم ليس فقط بالقدرة الشراءية للمواطن بل بقطاعات إقتصادية واسعة ،التي وجدت اسعارها لم تعد بحكم تكلفة النقل،دون الحديث عن جانب الاحتكار و الاستغلال، لم تعد في متناول فءات واسعة من المجتمع،فلم يعد رب الأسرة التنقل بسيارته ما إلى السوق الممتاز المتواجد على مسافة 6كلم من منزله لأن ذلك سيكلفه من ناحية المحروقات، كذلك الأمر بالنسبة للعديد من القطاعات التجارية .
    هذه الأسعار المطبقة الآن تعتبر احتكارية بامتياز لأن سعر النفط في السوق العالمي نزل إلى ما دون مستواه مع بداية هذه السنة .
    والله إلا حرام و إجرام هاد شي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق