مباراة الوداد ووجدة.. توقيف 39 شخصا وإصابة 69 موظف شرطة

هبة بريس - وجدة

أفادت ولاية أمن وجدة أن العمليات الأمنية التي باشرتها مصالح الأمن الوطني على هامش مباراة كرة القدم بين فريقي مولودية وجدة والوداد الرياضي البيضاوي، أسفرت عن توقيف 39 شخصا، من بينهم 21 شخصا تم ضبطهم من أجل تورطهم في أعمال الرشق بالحجارة والشغب الرياضي، فيما تم توقيف البقية بعد ضبطهم متلبسين باقتراف أفعال إجرامية تتنوع بين حيازة السلاح الأبيض والسرقة وحيازة واستهلاك المخدرات والمؤثرات العقلية وتزوير تذاكر الولوج للملعب.

و بخصوص الخسائر والإصابات المسجلة في الأشخاص والممتلكات، فقد أوضحت ولاية أمن وجدة تعرض 69 موظفا للشرطة بجروح وإصابات طفيفة، باستثناء حارس أمن تعرض لإصابات اقتضت الاحتفاظ به رهن المراقبة الطبية بالمستشفى المحلي، زيادة على إلحاق أضرار مادية بعشر سيارات مملوكة لقوات حفظ النظام ولمصالح الأمن الوطني، وتكسير الواجهة الزجاجية للمحطة الطرقية ولوكالة بنكية ومنزل بمدينة وجدة.

وقد تم إيداع الأشخاص الموقوفين تحت الحراسة النظرية بالنسبة للرشداء، والمراقبة بالنسبة لبقية الموقوفين من القاصرين، وذلك على خلفية البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، من أجل تحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة إليهم، فيما تتواصل العمليات الأمنية بغرض توقيف باقي المشتبه فيهم المتورطين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

ما رأيك؟
المجموع 12 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. اللعنة على كل تدبير لشأن او لنوع رياضي يؤدي إلى تحويله إلى حلبة للصراع و الاقتتال و تبادل الشتاءم، ،إخس منها رياضة و تدبير

  2. اين لجنة الاخلاقيات القانون يطبق على الرجاء لوحدها لقجع والناصري يقودان كرة القدم الوطنية إلى الانهيار لفقد الجمهور في المصداقية والشفافية وتكافئ الفرص

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق