القفة مقابل الإنخراط…أحرار عين الشق” يستنكرون الترويج ل”وقائع مزيفة”

هبة بريس ـ الدار البيضاء

استنكرت تنسيقية حزب التجمع الوطني للاحرار، بمنطقة عين الشق بمدينة الدار البيضاء، الترويج لوقائع مزيفة وقديمة لضرب مجهوداتها السياسية.

وذكرت التنسيقية، في بلاغ لها، أنه منذ السنة الماضية انطلقت حملة ممنهجة عبر تقنيات الفيديو والواتساب تحاول ضرب المجهودات السياسية التي قامت بها تنسيقية الأحرار داخل دائرة عين الشق، مشيرة الى أن هذه المحاولات تطفو من جديد إلى السطح بنفس الأسلوب ونفس الوسائل.

ووصفت التنسيقية، الحملة ب”المغرضة والقائمة على وقائع مزيفة”، يقوم بها أحد المنافسين السياسيين بدائرة عين الشق، مشيرة إلى أنها اعتبرت من الغباوة الدخول في سجال عثيم لا يستند على أسس ووقائع، غير أنه وامام تمادي أطراف في تغليط الراي العام بالترويج لهذا الخبر المفبرك وأمام محاولات ركوب أطراف أخرى عليها، يضيف المصدر ذاته، تجد التنسيقية نفسها مضطرة للجواب على هذه الافتراءات والتصدي لها.

فبداية القصة، توضح التنسيقية، تمحورت حول أشخاص ينفون في تسجيل فيديو انخراطهم تلقائيا في حزب التجمع الوطني للأحرار، تنسيقية عين الشق، وأن بطائق الانخراط قد تم استصدارها بأهداف أخرى غير الانخراط وبدون علمهم، مؤكدة على أن بطائق الانخراط قد تم إصدارها بناء على استمارة تم ملؤها وتوقيعها من طرف المنخرطين المعنيين بناء على رغبتهم ووفق القواعد والشروط المنصوص عليها في القانون الأساسي للحزب، ومشيرة الى أنها تحتفظ باستمارات الانخراط ولم تكن هذه الخطوة مقيدة بأي شروط أو أي مقايضة.

وبعد صدور هذه التسجيلات منذ أكثر من سنة، قامت التنسيقية في حينه باتخاذ إجراءات التشطيب على أسماء المعنيين من سجلات المنخرطين بالحزب، غير أنه وأمام الاستغلال البشع لنفس هذه الفيديوهات واستغلالها على أنها حديثة، وبعد وضوح الغايات المبيتة لنفس الاطراف التي تستهدف التجمع الوطني للأحرار، عبَّر الأشخاص المعنيون مجددا عن تراجعهم وندمهم عن التصريحات التي أدلوا بها تحت ضغوطات من نفس الاطراف، وأكدوا استنكارهم لها وتشبثهم بالانخراط في حزب التجمع الوطني للأحرار دون إغراء أو ضغط.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق