المندوبية السامية للتخطيط والبنك الدولي يعتزمان تعزيز تعاونها

هبة بريس ـ الرباط

تباحث المندوب السامي للتخطيط، السيد أحمد الحليمي علمي، ومدير العمليات بالبنك الدولي للمنطقة المغاربية، جيسكو هينتشيل، اليوم الأربعاء بالرباط، حول تعزيز التعاون بين المؤسستين.

وأعرب السيدان الحليمي وهينتشيل، خلال هذه المباحثات، عن رغبتهما المشتركة لتعميق التعاون بين المندوبية السامية للتخطيط والبنك الدولي، في مواضيع مهمة ذات الاهتمام المشترك، وتدارس السبل الكفيلة بتعزيز هذه الشراكة الثنائية.

وقال السيد الحليمي، عقب هذه المباحثات، “إن هذا الاجتماع الهام شكل مناسبة لاستعراض حصيلة غنية بالتعاون بين شريكين تقليديين، المندوبية السامية للتخطيط والبنك الدولي، اللذين يتقاسمان طموحات قوية من أجل المستقبل”.

وأضاف “سنواصل معا العمل في مختلف المجالات، كالشغل، وتنمية تنافسية الاقتصاد الوطني”، مشيرا إلى أنه تم تحديد محاور جديدة للتعاون لتعزيز أكثر للشراكة القائمة بين المندوبية السامية للتخطيط والبنك الدولي.

وأكد السيد الحليمي، أن الطرفين سينكبان على تنمية على تطوير الحسابات حول مختلف القطاعات التي تهم مجال البيئة، والعمل سويا لإنجاح مختلف برامج هندسة النموذج التدبيري للمندوبية السامية للتخطيط، وخاصة في القطاع المتعلق برقمنة الأنشطة.

من جهته، أشاد السيد هينتشيل، بمستوى التعاون القائم بين البنك الدولي والمندوبية السامية للتخطيط، مشيرا إلى أن موضوع الشغل يظل أحد المجالات المهمة للتعاون بين الطرفين، وذلك بالنظر إلى الظرفية الحالية التي تتسم بأزمة وباء فيروس كورونا.

وأضاف أن المباحثات همت تدارس محاور جديدة للتعاون بين المندوبية السامية للتخطيط والبنك الدولي، مشيدا بالجهود التي تبذلها المندوبية، خاصة لتسليط الضوء على تأثير الجائحة على الأسر والمقاولات، وذلك باتباع وسائل عمل حديثة.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق