الجزائر تُعلق على أحداث ” الكركارات ” وتُطالب بضبط النفس

هبة بريس ـ الرباط

خرجت الخارجية الجزائرية، ببلاغ رسمي عقب احداث “الكركارات” الشيء الذي يؤكد تورط  الجارة في الازمة الحالية بين ” البوليساريو ” و المغرب

وجاء موقف الجزائر واضحا اذ استنكرت  ما وصفته ب”الانتهاكات الخطيرة لوقف إطلاق النار”، والتي تعني بها تدخل القوات المسلحة الملكية للدفاع عن السيادة المغربية، بعد فشل التدخلات الأممية.

وجاء في البيان: ندعو إلى”الوقف الفوري لهذه العمليات العسكرية التي من شأنها أن تؤثر انعكاساتها على استقرار المنطقة برمتها”.

كما دعا البيانُ الكيانَ الوهمي العميل، إلى”التحلي بالمسؤولية وضبط النفس، والاحترام الكامل للاتفاق العسكري رقم 1 الموقع بينهما وبين الأمم المتحدة.”

ما رأيك؟
المجموع 3 آراء
3

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. بلا شك أن الجزائر كانت على علم بما اقدم عليه الانفصاليون في معبر الكركرات وربما كان هدفها أن تحدث اشتباكات بين الجيش المغربي والبولساريو حتى تتهم المغرب بالاعتداء على الصحراويين وتشويه سمعته في المنتظم الدولي إلا أن انسحاب الانفصاليين السريع والتعقل الذي أبدته القوات المغربية بحيث لم تطلق النار على أي انفصالي جعل الجزائر في موقف حرج لأن عدم نشوب الحرب لا يخدم مصالحها ويجعل البولساريو تخرج عن هيمنة نظامها العسكري.

  2. الله يهديهم الجزائر باغي غير الفتنة بين الشعبين ا
    الصحراء مغربية لا مساومة ولا نقاش في هذا
    العقلية الجزائرية المريضة لا تستحق الرد منا كمغاربة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق