أكادير : شاب تسلم رسالة ملكية 16 سنة ولم يجد مسؤولا يتجاوب معه

هبة بريس : أكادير

بعد مرور 16 سنة عن تسلمه، رسالة ملكية، يعطي فيها جلالته أوامره للمسؤولين تنفيذ محتواها، لازال الشاب الاكاديري “عزيز تيلوب” الساكن بحي المسيرة بأكادير، ينتظر من المسؤولين المعنيين الاستجابة للرسالة الملكية .

وقال الشاب عزيز في اتصال مع ” هبة بريس” أنه كان كله أمل حينما التقى بالملك محمد السادس في زيارة له لمدينة أكادير سنة 2006، بل يضيف كانت فرصة عمري أن التقي جلالة الملك وأطلب منه مساعدي على عمل لكي أعيل عائلتي الفقيرة، وهو ما إستجاب له الملك بعد عملية بحث قامت بها السلطات المختصة، لكن بعد أن تسلمت الرسالة الملكية السامية لتشغيلي بسلك الشرطة بناء على رسالة الاستعطاف.

الشاب عزيز ، كان قد تلقى رسالة جوابية من كتابة مكتب التنسيق بالرباط تخبره بالوثائق التي يجب عليه الإدلاء بها ، مضيفا أنه قام بكل الإجراءات المطلوبة منه ، لكن بقي ملفه لم يعرف أي جديد منذ ذلك الوقت وظل حبيس الرفوف لأسباب لا يعرفها .

هذا ويطالب المعني بالأمر من السلطات المختصة البحث في الموضوع من أجل إنصافه والإستجابة لطلبه ومعرفة مآل ذلك الملف تنفيذا لتعليمات الملك محمد السادس.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق