نصائح طبية عن مرض السرطان

نجلاء مزيان : هبة بريس

لا شك أن مرض السرطان من أخطر الأمراض المنتشرة في مجتمعاتنا اذ أصبح الهاجس الأكبر عند كافة البشر وهذا راجع لإنتشاره القوي في السنوات الأخيرة و لخطورته ولتكلفته المرتفعة خاصة بالنسبة للفئة التي لا تتوفر على تغطية صحية.

كل هذه الأسباب جعلت من مرض السرطان موضوع أبحاث و حملات طبية و أيام دراسية للتوعية بالمرض والحد من انتشاره ؛ إلا أن كل هذه المجهودات لم تكن كافية للتغلب على الأمراض السرطانية والسبب هو ان العلم لحد الان مازال محدودا في علاج بعض من أنواعه و التي يمكن التفريق بينها بالاعتماد على أماكن الإصابة ، او الكشف المبكر .

السرطان هو مرض يصيب الجسم ويقوم بغزو الخلايا المجاورة له والأنسجة ثم تشكيل الورم الخبيث، وينتشر هذا الورم بشكل لا يمكن التحكّم به، ويمكن أن يصيب هذا الورم أي عضو من أعضاء الجسم.

يصيب السرطان أي مرحلة عمرية عند الإنسان ويزيد خطر الإصابة عند التقدم في العمر، كما يُعرّف الورم بأنّه كُتلة تتشكّل عندما تَخرج الخلايا عن نَمطها وتنمو خارج نطاق السيطرة، وتَنقسم الأورام إلى نوعين: نوع حميد، والآخر خبيث. يتميّز النّوع الحميد بعدم قُدرته على الانتشار وسهولة استئصاله من دون التسبّب بالأذى، أمّا النوع الخبيث فيتميّز بأنّه ينتشر إلى مناطق أخرى في الجسم إن لم يتمّ علاجه مبكراً، كما أنّه مُتسارع النمو.

و حسب الإحصائيات العالمية ، يعد سرطان الثدي و عنق الرحم هم السرطانات الأكثر شيوعا بين النساء و خصوصا ما بعد السن الأربعين ؛إلا ان الكشف المبكر لهذه الأنواع قد تكون الفصل الحاسم في العلاج التام ، لهذا ينصح الدكتور عزوز كل امرأة تعدت السن الأربعين ، ان تخضع لكشف دوري على الثدي و على عنق الرحم ، وذلك في المراكز الصحية التابعة لوزارة الصحة.

كما يمكن للمرأة أن تقوم خلال فترة الاستحمام بالكشف الذاتي على الثدي لرصد كل ما يمكن ان يعتبر تغير في الشكل او الملمس العادي لثديها ، او اكتشاف كرات صغيرة بثديها ، الأمر الذي يحث عليها الإسراع بالفحص بالمراكز الصحية ، او عند أطباء أخصائيين .

و يعد ظهور الدم بعد سن اليأس عند المرأة من العلامات التي يجب استشارة الطبية بخصوصها …

و بالمقابل ، نجد سرطان الرئة و البروستاتا هم اكثر السرطانات شيوعا بين الرجال ، ولا يخفى على احد الدور الهام الذي يلعبه التدخين في التسبب بظهور مرض سرطان الرئة سواء عند المرأة او عند الرجل ..

و ان الدراسات اثبثب بشكل قاطع ان التدخين سبب رئيسي ينتج عنه سرطان الرئة و سرطان المثانة.

ويتابع الدكتور عزوز ان التوعية الصحية ،و التغدية المتوازنة ، والابتعاد عن الثلوث و التدخين وشرب الماء ، تعد من بين وسائل الوقاية من السرطان ، و الكشف المبكر من أسباب العلاج التام من المرض.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق