نقابة الصحافة تتضامن مع الصحافية الريسوني وزميلتها تنتقد ”برودة البلاغ“ ‎

أصدرت النقابة الوطنية للصحافة المغربية بلاغا للرأي العام الوطني تعلن فيه عن تضامنها مع الصحافية بجريدة أخبار اليوم هاجر الريسوني، والتي برأتها الخبرة الطبية المنجزة بتعليمات من النيابة العامة من تهمة الإجهاض الذي اعتقلت على أساسها، رفقة خطبينا السوداني وطبيب توليد النساء وكاتبته ومساعد طبي.

وقالت النقابة الوطنية للصحافة المغربية على أنها :”تتابع باهتمام كبير قضية توقيف الصحافية الزميلة هاجر الريسوني، وتدارس مكتبها التنفيذي في اجتماعه أمس الثلاثاء مجمل المعطيات المتعلقة بهذا التوقيف، حيث عبر عن انشغاله العميق إزاءه“.

وأضاف البلاغ على أن المكتب التنفيذي يدين ”حملة التشهير المغرضة والغير أخلاقية التي تعرضت لها زميلتنا من طرف بعض المنابر الإعلامية، التي اختارت عدم احترام مبادئ أخلاقيات المهنة في تناول هذا الملف“.

واسترسل البلاغ بدعوته بهذه المناسبة جميع الصحافيين والصحافيات إلى التصدي لهذه الممارسات المشينة والمسيئة للمهنة وللجسم الإعلامي ككل. مطالبا بإلحاح احترام قرينة البراءة كمبدأ قانوني وحقوقي مقدس.

كما أكد البلاغ على أن المكتب التنفيذي ومنذ علمه بخبر التوقيف باشر اتصالات مكثفة مع زملاء ودفاع الزميلة لاستجماع المعطيات المتعلقة بهذا الملف.

وختم البلاغ قائلا :”وفي انتظار التوفر على المزيد من المعطيات، قرر المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية انتداب محام للإطلاع على مضامين ملف القضية ودراسته لإعداد تقرير في الموضوع، ومتابعة جميع التطورات المرتبطة به للتعامل مع هذه القضية بما يجب من مسؤولية وحرص على توفير جميع الضمانات وشروط المحاكمة العادلة“.

وعلى الجهة الأخرى استنكرت رئيسة تحرير موقع اليوم24، بلاغ النقابة الوطنية للصحافة المغربية، معتبرة أن الأخير رسم الواقعة وكأنها عادية ولا تدخل ضمن اهتمامات الأخيرة.

وقالت حنان باكور :”تخيلو أن صحافية معتقلة منذ يوم السبت، وحملة التضامن معها منقطة النظير، من كل حذب وصب، إلا من ما يسمى نقابة الصحافة!!
قياس الخير…قالك يتابعون الموضوع..ويطالبون لها بمحاكمة عادلة!!! زعما اعتقالها راه ماشييي شي حاااااجة!!!شقيتو راسكم والله!! نعرف أن مشاغلكم وهمومكم أكبر!!“.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق