تارودانت : مستعجلات المختار السوسي.. طاقم طبي وفر العلاج أيام العيد

5
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

ع اللطيف بركة : هبة بريس

تعتبر مستعجلات مستشفى المختار السوسي بتارودانت، ملاذ للباحثين عن علاج سريع، حيت توافد على هذا المكان الاستشفائي العشرات من المرضى وكذلك ضحايا حوادث السير، طيلة أيام العيد.

“هبة بريس” عاينت، الوضع عن قرب بمستعجلات المختار السوسي، العشرات من سيارات الاسعاف تنقل المرضى والمصابين من 89 جماعة ترابية بالاقليم، طاقم طبي وتمريضي يشتغل كخلية نخل طيلة أيام العيد، من أجل انقاذ أرواح المواطنين وتخفيف آلامهم.

في بوابة مستعجلات هذا المستشفى الذي تم إصلاحه بشكل شامل وافتتاحه من طرف وزير الصحة ، يتكرر المشهد اليومي، سيارات إسعاف تفتح أبوابها، مرضى يُدخلون بنقالات، مرافقون يذرفون الدموع، حراس الأمن الخاص يحاولون تنظيم الزوار، ممرضون يتحركون بين المرافق، وطبيب ما إن يظهر حتى تحوم عليه مجموعات سائلة له عن حالة ما أو نتيجة تحاليل ما.

صالة ممتدة بكراسي لزوار المرضى، أفضل بكثير مما تتوفر عليه مصحات خاصة، مكاتب عديدة لا تصلها أقدام الزوار، فهؤلاء لا يحق لهم التنقل سوى بين ثلاث أماكن: المستعجلات الطبية، المستعجلات الجراحية، ومكتب أداء الفواتير.

نقالات المرضى، وأطباء وممرضون، الجميع يتحرك بالمكان، لتقديم المساعدة، بينما مدير المستشفى بدوره يشرف على مرافق المستعجلات، وضع يجعل المريض ومرافقيه مرتاحين للخدمات، والجميع يشكر الاطقم الطبية على نكران الذات في أيام العيد، حيت تركوا عائلاتهم وتوجهوا لانقاذ الارواح، واجراء العمليات الجراحية .

دينامكية تبرهن أن المندوب الجديد للصحة بالاقليم، قد وضع استراتيجية عمل، من أجل ان تلعب المؤسسة الاستشفائية المختار السوسي، دورها في تقديم العلاجات للمرضى.

تتواجد بقسم المستعجلات نقالات وكراسي متحركة، لجميع الحالات التي تزور هذا الركن من المستشفى عبر بوابيتين رئيسيتين الاولى ” الفضاء الاخضر، والثاني ” الاحمر” للحالات القصوى، حيت تتواجد عدد من الغرف اثنتان للفحص، واحدة للإنعاش، وأخرى للجراحة، بينما تتواجد غرفتان للفحص بجهاز السكانير بوجود كراسي مخصصة لاستقبال المرضى، بينما تتواجد مسارات تربط بين الغرف، توجد بها حركة بين نقالات تأوي مرضى يتأوهون ألماً، ومرافقين لهم يحاولون التخفيف عن معاناتهم في انتظار دورهم في العلاج.

ويرى مهتمون بالشأن الصحي بالاقليم، أن هناك مؤشرات إيجابية للمستشفى الاقليمي بعد ان شهد جزء منه اصلاحات كبيرة، وتم افتتاحه يناير من السنة الجارية، من طرف وزير الصحة، بكلفة إجمالية قدرها 32 519 795.59 درهم.

يضم مصلحة المستعجلات المستحدثة، والتي شيدت على مساحة 900 متر مربع، وكذاك تهيئة وتوسعة الجناح الاداري والتقني بوحدة للأشعة ووحدة المختبر، ومصلحة الاستقبال والإدارة، كما تمت تهيئة الفضاء الخارجي للمستشفى مع تجديد الشبكة المائية والصرف الصحي، وكذا تقوية الشبكة الكهربائية ومحطة التحويل .

ما رأيك؟
المجموع 4 آراء
2

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في مجتمع

5 تعليقات

  1. مينة

    في 14:39

    ان كان هذا حاصل فعلا فإن الله سيجازي كل من يقوم بعمله على أحسن وجه فقهم الله. وبارك لهم في أعمارهم وأبنائهم.

  2. الفشوش

    في 16:53

    ماذا حدث لكم ايام العيد ؟ لماذا كثرت الحوادث عندكم هذه الايام؟ ثم هل القيام بالواجب يتطلب الاشهار؟ الستم مجانين وانتم تشكرون من تشكرون وكانهم قدموا عملا خيريا او صدقة او ما شابهه.انهم موظفين يقومون بمهامهم بشكل طبيعي ولا فائدة من ربط الوظيفة بالعيد او العواشر او الدين او….اتقوا الله في وطنكم وكفى من الرياء والنفاق والكذب على الذات.

  3. مصلوحي

    في 20:17

    اتساءل ما علاقة هذا المقال بالمقال المنشور في سوس 24 والذي يشير الى العكس تماما

  4. محمد

    في 22:14

    مستشفى والمختار السوسي من أحسن المستشفيات بالمملكة من حيث جودة الخدمات الصحية، رغم قلة الموارد البشرية و العدد الكبير الجماعات التي يغطيعا المستشفى؛ و التي تفوق 80 جماعة ترابية؛ ڤإن الأطر الصحية العاملة بالمستشفى تقوم بأقصى الجهود للرقي بالعرض الصحي بالإقليم و هذه شهادة حق وجب الإعتراف بها.

  5. عزيز

    في 09:38

    اللهم بارك فيهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

طقس الاربعاء .. جو حار بعدد من مناطق المملكة

تتوقع مديرية الأرصاد الجوية الوطنية بالنسبة الأربعاء أن يظل الطقس حارا نوعا ما إلى حار بكل…