رئيس بلدية خان يونس يثني على مبادرة فلسطنة شوارع أكادير ومدونون غاضبون

احمد وزروتي ـ هبة بريس

لا زالت قضية تسمية شوارع وأزقة بمدينة أكادير ترخي بظلالها على المشهد المحلي والوطني والدولي أيضا، فحسب مصادر هبة بريس فقد توصل المجلس البلدي بأكادير، ذو الأغلبية المنتمية لحزب العدالة والتنمية، بمكالمة من لدن يحيى محي الدين فايز الأسطل رئيس بلدية خان يونس يعبر فيها عن امتنانه لقرار المجلس بتسمية شوارع وأزقة المدينة باسم بلديات ومناطق فلسطينية.

وأكدت مصادرنا أن الاتصال جاء بعد المبادرة التي قام بها نشطاء غزاويون في مسيرات العودة الجمعة الماضية ، حيث رفعت لافتات كتب فيها “كل التحية من فعاليات مسيرة العودة الكبرى إلى بلدية أكادير وكل الشعب المغربي”، “من غزة المحاصرة.. تحية إجلال للأمازيغ الأحرار في بلدية أكادير”.

من جهة أخرى انتقد مدونون فايسبوكيون ما جاء في تعبيرات الغزاويين بلافتاتهم حيث عبروا عن استنكارهم لربط مسيري البلدية بالقضايا الأمازيغية وأنهم ، أي الغزاويون، على غير علم بالانتقادات التي وجهت للمجلس بعد اتخاذ هذه الخطوة الغير موفقة، حسب تعبيرهم، وبأن الأمر لا يعدو أن يكون سوى مجاملات لهيئات سياسية في دول مختلفة تنتمي إلى تنظيم عالمي موحد.

يشار إلى أن المجلس الجماعي لأكادير وافق في مستهل شهر يوليوز الحالي أثناء انعقاد دورته الاستثنائية على تسمية 43 شارعا وزقاقا بأسماء مدن وبلديات فلسطينة، أثارت من بعد ذلك سخط فعاليات بعض هيئات المجتمع المدني و بالمدينة، في حين استحسنت فعاليات أخرى المبادرة وباركتها من خلال بيانات وتدوينات على مواقع التواصل الاجتماعي.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق