جسر البيضاء المعلق يقترب من نهايته و اعمارة يؤكد: “إنه تحفة معمارية”

2
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس – الدار البيضاء

تتواصل وتيرة الأشغال بسرعة كبيرة بالجسر المعلق الضخم بمدينة الدار البيضاء و الذي تم تشييده و بناؤه بمنطقة سيدي معروف التي كانت تعتبر نقطة مرورية سوداء.

و في هذا الصدد، أعلن وزير التجهيز و النقل و اللوجستيك و الماء عبد القادر عمارة أن الجسر المعلق للملتقى الطرقي لسيدي معروف سيدخل حيز الخدمة متم السنة الجارية.

و أكد عمارة بعد تفقده لسيرورة أشغال هذا المشروع بأن النسبة الإجمالية لتقدم الأشغال في هذا الورش البنيوي بلغت 79 في المائة، ويرتقب أن يدخل حيز الخدمة متم سنة 2018.

و ختم الوزير اعمارة كلامه بأن الجسر المعلق للبيضاء هو “تحفة معمارية” و بأن هذا المشروع الممول من طرف وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء والجماعة الحضرية للدار البيضاء والمديرية العامة للجماعات المحلية، يندرج في إطار برنامج تنمية مدينة الدار البيضاء بهدف التحسين الدائم لشروط تنقل المواطنين داخل المجال الحضري لهذه المدينة.

و سيمكن الجسر الفولاذي المعلق للدار البيضاء من إعادة تهيئة الملتقى الطرقي لسيدي معروف وتحويله إلى بدال حضري من ثلاث مستويات يتكون من جسر معلق وممرات ولوجه، ومدارين كبيران ومنحدراتهما وكذا نفقين أحاديا الاتجاه.

ما رأيك؟
المجموع 3 آراء
2

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في مجتمع

2 تعليقان

  1. حسن

    في 22:02

    الشيء الذي لم يقله الوزير هو ان هدا المشروع كان يجب أن ينتهي منتصف 2017. هل ستؤدي الشركة غرامات على التاخير أم سيكون الامر والطريق السيار اسفي…..

  2. Avocat

    في 06:55

    ils croient réaliser quelque chose d’extraordinaire, une métropole comme Casablanca a besoin de 20 ponts comme ça, un pays qui avance comme une tortue, ces PJDistes n’ont aucune idée sur ce qui se passe dans le monde, en Europe les villes qui comptent plus de 2 millions ont des autoroutes et des ponts qui l’entourent partout

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

وفاة “المريض” المحروس نظريا بمحبس أمن الجديدة تخرج للتظاهر بعاصمة دكالة وطنجة

على إثر وفاة المواطن (ع. أ.)، الذي كان مودعا تحت تدابير الحراسة النظرية بمحبس أمن الجديدة،…