أخنوش: بلادنا عززت مكانتها كوجهة لجلب الاستثمارات بفضل جلالة الملك

هبة بريس

أكد رئيس الحكومة عزيز أخنوش، أن المغرب حقق العديد من المكتسبات خلال العقدين الأخيرين، مدعومة بمسلسل الإصلاحات الكبرى على مستوى تحديث المؤسسات والتقدم النوعي في العديد من المجالات، بقيادة جلالة الملك.

وأكد أخنوش في جلسة للمساءلة الشهرية بمجلس النواب اليوم الإثنين، خصصت لمناقشة “الإصلاحات الحكومية الرامية إلى تحفيز منظومة الاستثمار والنهوض بدينامية التشغيل”، أن مكانة المغرب تعززت كوجهة إقليمية لجلب الاستثمارات الأجنبية المباشرة وكقطب للأمن والاستقرار”.

وأوضح رئيس الحكومة، أن ما يبعث على الاطمئنان، هو أن المغرب، تحت القيادة الرشيدة لجلالة الملك، يتحلى بقدر كبير من الإرادة للحفاظ على هذا المسار التحولي، ما ساهم في تعزيز صموده في وجه التقلبات الدولية المتتالية، عاكسا بذلك نقط القوة والسمعة الخارجية التي تزخر بها بلادنا.

وبطبيعة الحال، يضيف أخنوش، فإن “هذا التقدم الملموس لم يأتِ من فراغ، بل تم تحقيقه بفضل تحسين مجموعة من المؤشرات التي تتعلق أساسا بالرفع من مستوى التنمية والجودة المؤسساتية وتكريس مبادئ الحكامة والمسؤولية”.

وأضاف أن “الرهان الذي ظل يقودنا طيلة محطات هذه الولاية الحكومية، يتمثل في مواصلة تعميق الإصلاحات الهيكلية للاقتصاد الوطني، عبر تعبئة منظومة الاستثمار المنتج وتحفيز مناخ الأعمال، كبوابة أساسية لخلق دينامية متجددة للمقاولة والقطاعات الواعدة ذات الأثر المباشر على سوق الشغل الوطني، وتنويع مصادر تمويل السياسات الاجتماعية”.

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. اصبح المغرب اليوم مغرب التحديات الاقتصادية والاجتماعية ينافس العديد من البلدان العربية والاؤروبية حيث هناك شركات اجنبية عالمية قوية تخدم مصالح المغرب.

  2. لنا كامل الثقة في هذه الحكومة الجديدة حيث أنها قادرة على تحقيق المزيد والمزيد من الإنجازات والابتكارات الجديدة في مختلف القطاعات الحيوية بما فيها الصناعة والخدمات الأساسية مثل صناعة السيارات وغيرها والسياحة وغيرها من القطاعات الأخرى ذات القيمة الاقتصادية بالتوفيق.

  3. السيد اخنوش منذ توليه منصب رئيس الحكومة وهو يعطي انطباعاً مهماً في عدة استثمارات مهمة في عدة مجالات أهمها الطاقة المتجددة والبيئة والمياه والكهرباء وغيرها من المجالات الحيوية وغيرها من الخدمات الأساسية والاستثمارات الأجنبية التي اعطت قفزة نوعية على مستوى العالم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى