سان فانسون وغرونادين تجدد التأكيد على دعمها للوحدة الترابية للمملكة

جددت سان فانسون وغرونادين التأكيد على دعمها للوحدة الترابية للمملكة، مشددة على أن مخطط الحكم الذاتي الذي تقدم به المغرب يعد “الحل الوحيد” لوضع حد نهائي للنزاع الإقليمي حول الصحراء.

وتم التعبير عن هذا الموقف في بيان مشترك صدر عقب مباحثات أجراها، اليوم الجمعة بالرباط، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، مع الوزير الأول لسان فانسون وغرونادين، رالف غونسالفيس، الذي يقوم بزيارة عمل للمملكة.

وفي هذا السياق، أشاد غونسالفيس بتشبث المغرب بالعملية السياسية التي تجري تحت رعاية الأمم المتحدة، وكذا بتعاون المملكة الكامل مع الأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه الشخصي إلى الصحراء، ستافان دي ميستورا.

كما نوه بالجهود التي تبذلها الأمم المتحدة، باعتبارها الإطار الحصري للتوصل إلى حل سياسي، وواقعي وعملي ودائم للنزاع الإقليمي حول الصحراء.

وحسب البيان المشترك، فقد اطلع السيد بوريطة الوزير الأول لسان فانسون وغرونادين على آخر التطورات التي تعرفها قضية الصحراء المغربية، مجددا التأكيد على التزام المملكة بالعملية السياسية الجارية بهدف التوصل إلى تسوية عادلة ونهائية لهذا النزاع المفتعل.

وخلال زيارته للمغرب، أجرى غونسالفيس مباحثات، على الخصوص، مع رئيس الحكومة عزيز أخنوش، ورئيس مجلس النواب راشيد الطالبي العلمي.

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. الشكر الخاص لكل من يدعم وياكد بالوحدة الترابية ودائما وابدا الله الوطن الملك والا الابد صحرائنا مغربية حرة

  2. موضوع الصحراء انتهينا منه مند القدم عشت المملكة العلوية بي ملوكها وامرائها وشعبها للحفاض عليها وشكرا لكل الدول العالم 🌏 علا شهادتهم لنا بالوحدة الترابية دائما من طنجة الى اللكويرة

  3. المغرب 🇲🇦 بدون صحراء كالجسد بدون قلب ♥ وعلا صحرائنا وقلبنا نموت ونحيا عاش ملكنا الحبيب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى