السلفادور : الاعتراف الإسرائيلي بمغربية الصحراء يعزز شرعية الموقف المغربي

أكد نائب رئيس جمهورية السلفادور، فيليكس أويووا، أن قرار إسرائيل الاعتراف بسيادة المغرب على الصحراء يعزز شرعية الموقف المغربي، ويدعم جهود المملكة من أجل الطي النهائي لهذا النزاع المفتعل.

وأوضح المسؤول السلفادوري، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن دولة إسرائيل تنضم، ومن خلال هذا القرار، إلى دينامية الدعم الدولي لمغربية الصحراء والحقوق المشروعة للمملكة في أقاليمها الجنوبية.

واعتبر السيد أويووا أن هذه الدينامية الداعمة لوحدة المغرب الترابية ولسيادته الوطنية، تعكس وجاهة مبادرة الحكم الذاتي التي قدمتها المملكة من أجل وضع حد لهذا النزاع الإقليمي، وتفند الادعاءات المغرضة والمضللة للانفصاليين.

كما أبرز نائب رئيس السلفادور أن بلاده، التي سحبت اعترافها بالجمهورية الصحراوية الوهمية في سنة 2019، ترحب بهذا القرار الهام الذي اتخذته إسرائيل، والذي سيساهم في توطيد العلاقات الإقليمية والنهوض بالسلام والتسامح عبر العالم.

وكان بلاغ للديوان الملكي أعلن، يوم الاثنين، أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس توصل برسالة من الوزير الأول لدولة إسرائيل، السيد بنيامين نتنياهو، رفع من خلالها إلى العلم السامي لصاحب الجلالة قرار دولة إسرائيل “الاعتراف بسيادة المغرب على أراضي الصحراء الغربية”.

وفي هذا الصدد، أكد الوزير الأول الإسرائيلي أن موقف بلاده هذا “سيتجسد في كافة أعمال ووثائق الحكومة الإسرائيلية ذات الصلة”.

وشدد أيضا، على أنه سيتم “إخبار الأمم المتحدة، والمنظمات الإقليمية والدولية التي تعتبر إسرائيل عضوا فيها، وكذا جميع البلدان التي تربطها بإسرائيل علاقات دبلوماسية” بهذا القرار.

وفي رسالته إلى جلالة الملك، أفاد الوزير الأول الإسرائيلي بأن إسرائيل تدرس، إيجابيا، “فتح قنصلية لها بمدينة الداخلة”، وذلك في إطار تكريس قرار الدولة هذا”.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. يا فرحة المضاربين والسماسرة وتجار الازمات طبعا بمثل هذه الاخبار ينتشون ويفرحون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى