خاص.. مؤتمر “التقدم والاشتراكية” قد يتحول الى مسمار  في نعشه

لبنى أبروك - هبة بريس

في إطار المتابعة التي خصصها موقع “هبة بريس” لمؤتمر حزب التقدم والاشتراكية الذي يتنافس في الترشح لزعامته كل من سعيد فكاك كمناضل تاريخي يستعد للتغيير، ونبيل بنعبد الله كمناضل يسعى الى الحفاظ على المسار الحالي، فإن اخر الاخبار الواردة قبل انطلاق المؤتمر تفيد بأن فكاك يتقدم حاليا على منافسه مالم تكن هناك مفاجآت مثيرة، كما أن بعض المؤتمرين يتمنون انسحاب الأمين العام المغادر ويفكرون في تنظيم تكريم يليق بمقامه اعترافا بما قدمه للحزب من خدمات في المرحلة السابقة .

وتقول ذات المصادر ان الحزب اصبح معرضا للانكسار والتلاشي، وان اخر مسمار يتم دقه في نعشه سيكون اثناء هذا المؤتمر.

ويتساءل بعض المؤتمرين حول الاحراج الذي سيسببه نبيل للجهات العليا فيما لو تقرر تهنئته أو استقباله اذا ما فاز بثالث فرصة لتسيير الحزب،وهو ما يعطي فرصة لسعيد فكاك لينتزع الفوز بأريحية.

وحسب معلومات جد مطلعة فان نبيل بنعبد الله اتصل بسعيد فكاك دقائق قبل انعقاد الجلسة الافتتاحية ،واقترح عليه ان ينسحب احدهما من المنافسة، ضمانا لاستمرارية التلاحم داخل الحزب ،الا ان فكاك رفض المقترح مؤكدا على ضرورة احترام المسار الديمقراطي الداخلي.

ما رأيك؟
المجموع 2 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق