فوربس: “مسؤول مغربي ضمن العشرين الأوائل عالميا لأقوى قادة السياحة والسفر”

هبة بريس ـ الرباط

أفضى الترتيب الأخير لفوربس الشرق الأوسط إلى احتلال مدير عام المكتب الوطني المغربي للسياحة للمرتبة الثامنة عشر ضمن 100 قائد بمجال السياحة والسفر بجهة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وأشار المكتب الوطني المغربي للسياحة في بلاغ له إلى أن الأمر يتعلق بالمرة الأولى التي يحظى بها قائد مغربي بترتيب متقدم من بين العشرين الأوائل بهذا الترتيب العالمي، مبرزا أن تتويج عادل الفقير وفرق المكتب الوطني المغربي للسياحة عامة يعد بمثابة اعتراف صريح وإضافي بالعمل المبذول من طرف كافة مكونات المكتب للترويج لوجهة المغرب والتسويق لها.

وذكر المصدر ذاته، بأنه سبق للمغرب أن حصل على إشعاع دولي غير مسبوق بفضل حملته الترويجية “المغرب، مملكة الأنوار”.

كما تميز المكتب الوطني المغربي للسياحة بإبرامه للعديد من الاتفاقيات التاريخية مع كبريات شركات الطيران ومنظمي الأسفار والرحلات العالميين، إلى جانب تنظيمه لتظاهرات ولقاءات من المستوى الرفيع مع مهنيي السياحة المغربية، وعلى رأسها تلك اللقاءات المتوهجة بكبريات العواصم العالمية، والتي حملت شعار “Light Tours” التي تعرف بوجهة المغرب وتروج لكل مؤهلاتها السياحية المتنوعة والمتفردة.

وخلص البلاغ إلى أن المكتب يعتزم اليوم مواصلة السير في الطريق الصحيح دون ملل أو كلل، فباعتماده لمخطط “Light In Action”، قرر عادل الفقير وفرقه مواصلة السير على نفس النهج أملا في تحقيق مزيد من الإشعاع للعلامة السياحية للمغرب عبر العالم والارتقاء بها ضمن مصاف أحسن الوجهات العالمية، في أفق استقطاب أكبر عدد ممكن من السياح الوافدين على المملكة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى