الزفزافي يتهم “الفرقة الوطنية” بـ”توريطه” عبر “ترجمة خاطئة”

هبة بريس ـ الرباط

اتهم ناصر الزفزافي، قائد حراك الريف، جهاز “الفرقة الوطنية للشرطة القضائية”، بـ”تعمد قلب عبارات من خلال الترجمة لتوريطه”، وذلك في جلسة مساء الإثنين 30 أبريل الجاري، باستئنافية البيضاء. 

وقال موجها كلامه إلى القاضي انه “يرحب بالإعدام إن كان يستحقه”، مبررا “عدم خوفه بكون مجموعة من التهم الثقيلة التي تواجهه هي بدون أدلة قوية..”. 

كلام الزفزافي جاء في سياق جوابه على أسئلة للقاضي تتعلق بمضمون مكالمة هاتفية مع زوجة شقيقه، التي جاء في الترجمة أنها “طلبت منه توريطه، كما جاء فيها أيضا عبارة لن أتركه بسلام..”، موضحا أن مسألة “التوريط غير واردة في الحوار”.

وقال الزفزافي إن قلب العبارات “مقصودة” من طرف الفرقة الوطنية “لأنهم لم يجدوا شيئا للإيقاع به”، يقول الزفزافي. 

وفي شق اخر كشف ناصر الزفزافي، قائد حراك الريف، إن المدونة مايسة سلامة الناجي لم تفهم مغزاه من عبارة “الاستعمار الإسباني أرحم من الاستعمار العروبي”، موضحا أنه بعث لها برسالة يوضح فيها العبارة، مشيرا إلى أن الفرقة الوطنية لم تدرج ذلك في المحاضر.

وأوضح الزفزافي أن مايسة بعثت له برسالة نصية تطلب منه التريث وعدم التسرع، وأنها تحاول الدفاع عنه، مضيفا أنها لم تفهم مغزاه من العبارة الشهيرة، وأنه رد عليها برسالة لم تشر إليها عناصر الفرقة الوطنية، مطالبا باستدعائها أمام المحكمة لتوضح حقيقة الأمر أكثر.

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
2

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

  1. نفي كل شيء كان مرتقبا… والمتهم لو استطاع ذلك نفى / إنكار أنه هو صاحب ذلك الاسم لقام بذلك.

  2. واتقول القضاء المغربي تيعتامد على مترجمين هواة.
    على هاد الحساب صيفطو لينا نديرو ليكم الترجمة باطل، منين من هب ودب ولى يدير الترجمة داخل مؤسسات الدولة.
    نحن مترجمين هواة نقدم لكم خدمتنا مجانا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق