المغرب وتونس.. أزمة جديدة بسبب” البوليساريو الإنفصالية “

هبة بريس _ الرباط

دخلت الأزمة الدبلوماسية بين تونس والمغرب منعطفا جديدا، بعد انسحاب الرباط من ورشة تستضيفها تونس، احتجاجا على مشاركة وفد من جبهة البوليساريو،
.
وقرر المغرب الانسحاب من المنتدى الدولي لـ”مخيم العدالة المناخية” المنعقد في تونس احتجاجا على وجود البوليساريو،

وأشار الجانب المغربي إلى “مندسين” بين المشاركين باسم منظمة إسبانية تحمل رمز NOVACT حاولوا تنظيم ورشة تحت عنوان “تغير المناخ تحت الاحتلال – الغسل الأخضر” على هامش الملتقى

وقال المغاربة المشاركون في الملتقى في ختام البلاغ، “إننا إذ نجدد تشبتنا بثوابتنا الوطنية، نعلن نحن عن انسحابنا النهائي من المخيم، ونصر على تقديم الجهة المنظمة لاعتذار رسمي للوفد المغربي”

ما رأيك؟
المجموع 20 آراء
17

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

  1. c con de se retirer. il faut rester partout ou il y al lagerieet le polisario et les taquiner/ ne pas les parler ne pas s’assoir avec eux : les appeler terroriste

  2. يبدو أن تونس مصرة على توتير العلاقات بينها وبين المغرب وذلك باستمرارها دعم البوليساريو

  3. يبدو أن تونس مصرة على توتير العلاقات بينها وبين المغرب وذلك باستمرارها دعم البوليساريو في كل فرصة اتيحت لها

  4. لم تعد تستحق تونس أن يتعامل معها سواءا سياسيا أو اقتصاديا او إجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق