الاتحاد الدولي لنقابات آسيا وإفريقيا: استقبال زعيم “البوليساريو” ضرب للثوابت الدبلوماسية

قال الاتحاد الدولي لنقابات أسيا وإفريقيا إن استقبال الرئيس التونسي لزعيم ميليشيا “البوليساريو” الانفصالية يعد “ضربا بعرض الحائط لكل الثوابت الدبلوماسية والعلاقات المتميزة التي تربط تونس بالمملكة المغربية”.

واستنكر الاتحاد في بيان توصلت وكالة المغرب العربي للأنباء بنسخة منه اليوم الأحد تصرف الرئيس التونسي بمناسبة القمة الثامنة لمنتدى التعاون الياباني-الإفريقي (تيكاد 8) التي تستضيفها بلاده، معبرا عن “رفضه المطلق لهذا السلوك غير المفهوم في ظل سياق إقليمي ودولي غير مستقر”.

ونقل البيان عن رئيس الاتحاد، سعود الحجيلان دعمه المطلق للوحدة الترابية للمغرب وسيادته الكاملة على الصحراء ، داعيا لنبذ التفرقة وتقوية جسور العلاقات واحترام سيادة الدول.

كما دعا الحجيلان المنظمات النقابية التونسية للتنديد بهذه الخطوة.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. اتقي شرا من أحسنت إليه غدر قيس تعيس لا يزيد ولا ينقص من مغربية الصحراء يجب مقاطعة المنتجات التونسية ((التمر))

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى