جون أفريك: ملك المغرب في فرنسا ليبقى بالقرب من والدته المريضة

هبة بريس _ الرباط

قالت مجلة ” جون افريك ” في مقال تحت عنوان ” محمد السادس مجدداً في فرنسا بجوار والدته، ” إن العاهل المغربي بعد تسجيله خطاب الذكرى الــ 23 لتوليه العرش، سافر إلى فرنسا ليكون مع والدته المريضة الأميرة للا-لطيفة.

وأضافت المجلة أنه منذ نهاية أزمة فيروس كورونا، قام ملك المغرب بعدة رحلات ذهابًا وإيابًا بين المملكة وفرنسا، بما في ذلك زيارة في شهر يونيو، قبل أن يعود إلى المغرب في 10 يوليو بمناسبة العيد. وبعد ذلك بثلاثة أيام عاد مجدداً إلى باريس عقب ترؤسه لمجلس الوزراء. ليعود إلى الرباط في 30 يوليو لتسجيل خطابه بمناسبة عيد العرش، والذي تم بثه في نفس المساء، قبل أن يغادر بعد أيام قليلة إلى فرنسا حتى يظل بالقرب من والدته المريضة حاليا.

وأشارت ‘‘جون أفريك’’ إلى أن العاهل المغربي استغل الفترة القصيرة في الرباط لاستقبال محافظ بنك المغرب عبد اللطيف الجواهري في القصر الملكي، والذي قدم له تقريره السنوي عن الوضع الاقتصادي والنقدي والمالي للمملكة. وكان في هذه المناسبة محاطًا بابنه ولي العهد الأمير مولاي الحسن وشقيقه الأمير مولاي رشيد.

ما رأيك؟
المجموع 35 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. اللهم عجل بشفاءها وارزقه الصحة والعافية ورضى الوالدين وانصره نصرا مبينا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق