تازة.. الحبس النافذ لأستاذ بمؤسسة تعليمية خصوصية تحرش بتلميذة

ع محياوي _ هبة بريس

قضت المحكمة الإبتدائية بتازة ، يوم أمس الإثنين 5 يوليوز الجاري، بخمسة أشهر حبسا نافذا و20.000 درهم تعويض في حق أستاذ متقاعد، كان متابع في حالة اعتقال، من طرف النيابة العامة من أجل تهم بـ “العنف النفسي ضد فتاة قاصر، والتحرش الجنسي من طرف من له سلطة عليها، والابتزاز”.

تفاصيل الواقعة تعود، إلى أواخر شهر ماي الماضي من السنة الجارية عندما أحالت الشرطة القضائية على النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بذات المدينة، أستاذ متقاعد تورط في قضية التحرش والابتزاز الجنسي بإحدى مؤسسات التعليم الخصوصي .

وكانت فرقة الشرطة الإلكترونية التابعة للمصلحة الجهوية للشرطة القضائية بمدينة تازة، قد فتحت بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، يوم الجمعة 20 ماي الأخير، وذلك للتحقق في المنسوب إليه .

فيما مصلحة الشرطة القضائية قد توصلت بشكاية من تلميذة تتهم فيها الأستاذ المتهم، البالغ من العمر 63 سنة، بتعريضها للتحرش الجنسي ومحاولة استدراجها بغرض ممارسة الفساد عن طريق الابتزاز.

و أثناء الاستماع إليه في محضر قانوني إعترف المتهم الذي يعمل بإحدى مؤسسات التعليم الخصوصي بمدينة تازة ، أنه توصل بمجموعة من الصور تخص التلميذة موضوع الشكاية أرسلها له أحد الأشخاص بواسطة منصة التراسل الفوري “واتساب”، وعوض إبلاغ الشرطة بالواقعة عن موضوع الصور الحميمية للفتاة، شرع في ابتزاز التلميذة والتحرش بها

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

  1. لازم يتفضح كل متحرش ويسكتوش الضحايا غير لان المجرم عنظو منصب او سلطة

  2. البنت زانية والدليل الصور الحميمية التي ارسلها احد اصدقاء،الاستاذ يعني لازم يحاكمها،هي،والأستاذ وصديقه الذي،ارسل الصور عبر الوات ساب للاستاذ،الزاني،هو ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق