التوقيع على مذكرة تفاهم ورسالة نوايا بين المغرب وسنغافورة

هبة بريس

وقع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، ووزير الشؤون الخارجية لجمهورية سنغافورة، فيفيان بالاكريشنان، اليوم الاثنين بالرباط، مذكرة تفاهم تتعلق بالتعاون بموجب المادة 6 من اتفاق باريس، وكذا رسالة نوايا بين وزارتي شؤون خارجية البلدين.

وأعرب الجانبان، من خلال مذكرة التفاهم هذه، عن نيتهما التعاون في مجال ائتمان الكربون، في إطار الفقرة الثانية من المادة 6 من اتفاق باريس، وكذا تعزيز التنمية المستدامة والسلامة البيئية.

وسيشمل التعاون بين المغرب وسنغافورة، بموجب هذه المذكرة، بالأساس، تبادل المعلومات والخبرات، وأفضل الممارسات والتجارب في مجال ائتمان الكربون، مثل الأطر التنظيمية الوطنية وسياسات التدبير وتطوير أنشطة وموارد التخفيف من غازات الاحتباس الحراري.

وفي ما يتعلق برسالة النوايا، أعرب الوزيران عن رغبتهما في تعزيز التعاون بين بلديهما في مجال توطيد القدرات والمساعدة التقنية.

كما أعربا عن عزمهما مواصلة المحادثات من أجل إبرام مذكرة تفاهم بغية توفير الخدمات التقنية في المجالات المتفق عليها بشكل مشترك لفائدة البلدان الإفريقية.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. للاكم سنغافورة .نتمنى ان يعطيكم درسا في معنى الوطنية
    سنغافورة بها حكام شرفاء ،اما عندنا ،حكام خبيثين، ولا أظن أن العلاقة ستمضي قدما !!!
    لان الحق والباطل لا يمكن ان يجتمعا

  2. نعم لاول مرة نرى وزير مغربي يعرف اين مصلحة الوطن فسانغفورة دولة ينبغي على كل دولة تتلمس طريقها الى التنمية والتطور
    ان تقتدي بها وان تبرم معها ما امكن من الاتفاقيات بكل تلاوينها ولاسيما المرتبط بالشون الداخلية وتنظيم الادارات والتعليم والصحة

  3. خدوا تجربة الزعيم التاريخي الجاد الصالح الذي حول بلده من فقر مدقع إلى مصف أولى البلدان الغنية والدموقراطية في العالم كله الزعيم لي كوانيو رمز سانغافورة التاريخي خلي عندكم غيرة وشهامة على هذا الوطن بدل النهب والمكر الذي جعلكم منبودين من السواد الأعظم من المغاربة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق