وزير خارجية الجزائر: لا وساطات مع المغرب “لا بالأمس ولا اليوم ولا غداً

هبة بريس _ الرباط

في خرجة اعلامية جديدة قال وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة، السبت، إن قطع بلاده علاقاتها مع المغرب لا يحتمل وساطات “لا بالأمس ولا اليوم ولا غداً”.

وقال لعمامرة أن “قطع العلاقات مع المغرب” لا يحتمل وساطات وليس فيه وساطة، مشيرا ” الموقف الجزائري واضح، وهو أن قطع العلاقات الدبلوماسية جاء لأسباب قوية، وليُحمّل الطرف الذي أوصل العلاقات لهذا المستوى السيء المسؤولية كاملة غير منقوصة”.

يقول لعمامرة كل هذا متناسيا ان الذاكرة المغربية والجزائرية تحتفظ بأشكال من الكفاح المشترك ضد الاستعمار، بل إن المغرب في واقع الأمر شكّل سندا للجزائر في ثورتها كما تؤكد ذلك كثير من الوقائع والوثائق التاريخية

يقول لعمامرة هذا غير مباليا بكون المغرب كان ، ملاذا لقادة التحرير ومركزا لانطلاق التعبئة والحشد ودعم الثورة الجزائرية بمختلف الأشكال .
.
يقول لعمامرة هذا اؤ ابه لكون الملك محمد الخامس رفض تسوية الحدود في الصحراء مع فرنسا، باعتبار ذلك سيتم مع الأشقاء الجزائريين بعد التحرير، باعتبار الهم المشترك ووحدة المعركة ضد المستعمر، إذ إن أي تسوية مغربية فرنسية للحدود حينئذ كانت ستمنح شرعية للاستعمار الفرنسي للجزائر وستضرّ بنضال الجزائر في مسارها التحرري.

ما رأيك؟
المجموع 16 آراء
16

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫13 تعليقات

  1. المسلم أخو المسلم.
    دين الإسلام يحرم قطع العلاقات بين بين المسلمين،و على باقي المسلمين التعجيل بالوساطة لإصلاح ما أفسدته السياسة.

  2. فلتذهب إلى الجحيم وساطاتكم ولا ننتظر منكم شيئا ولا نطلب من أي طرف أن يتوسط لنا مع جار سيئ لا اليوم ولا غدا.
    وإن غدا ناظره لقريب. سينقلب عليكم سحركم وسترون الأسوأ

  3. لا يمكن ان تكون لنا علاقة مع جار يكن لك الحقد وحسود من الأفضل لنا ان لا تكون لنا مع هده العصابة اي علاقة

  4. من المستحيل ان يفكر الكابرانات في الصلح مع المغرب، لسبب بسيط: سيفقدون بدلك عدوا وهميا يرعبون به شعبهم المغفل ويبررون به بقاؤهم في الحكم جاتمين على صدور وانفاس الشعب الجزائري الشقيق المغلوب على أمره.

  5. اقول لوزير خارجية الجارة أكبر خطر يتهدد المنطقة هو هذا النوعية الفريدة من المسؤولين والذي يعطي لنفسه الحق في سب المستقبل،واقول له أيضا امضوا كماعهدناكم تسببتم في خراب وطنكم والان تنخرطون في مسلسل معد له سلفا من أجل خراب المنطقة ولكن هيهات لن تنالوا ماتصبون اليه،فجواركم أمة عريقة وليست دولة مبنية على مقاس وهوى المستعمر.

  6. لا نقبل حتى سماع اسم الجزائر فكيف سنقبل بصلح مع حكام الزريبة ؟؟؟
    لا امس ولا اليوم ولا غد ولا حتى يوم القيامة فلتذهبوا الى قعر الجحيم

  7. تخترعون الكذبة وتصدقونها لم يطلب المغرب من احد ان يتوسط له لارجاع العلاقات مع عصابة الكابرانات التي جوعت شعبا باكمله وحرمته من التنمية والازدهار مقابل احتضان شرذمة من الانفصاليين.المغرب قادر على مواجهة كل التحديات وبالاخص مع دولة مثل دولتكم التي لا تاريخ لها ولا حضارة لها ولا مصداقية لها إقليميا وعالميا.

  8. بسم الله الرحمان الرحيم، وصلى الله وسلن على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم تسليما،
    اتفق مع السيد لعمامرة على كون لن تكون وساطة مع المغرب لا بالامس ولا اليوم، اما الغد والمستقبل فعلمه عند الله عز وجل ولا يحق له ولا لغيره ان يقرر فيه، ربما سيأتي جيل مسلم راشد ذكي يتخذ القرارات انطلاقا من الدراسات والبحوث والتجارب العديدة وليس انطلاقا من اهواء نفسية تخص اشخاصا محددين يرومون الانتقام من المغرب على اشياء قديمة اكل عليها الدهر وشرب، ولم تعد مقبولة او صالحة للاعتداد بها حاليا، وحتى مصلحة الشعبين تقتدي تجاوزها.

  9. لاحوار لاوساطة مع لقطاء فرنسا و ناكري الجميل كيف لدولة صنعها الاستعمار الفرنسي ان تتصالح مع دولة عريقة كالمغرب ان الجزاءر مازالت تستعمر الصحراء الشرقية المغربية لا للصلح مع دولة الكبرنات الا بعد استرجاع المسروق و هو الصحراء الشرقية المغربية التي تحتلها الجزائر.

  10. اتا اقول لحكام ألجزاءر الشعب الجزاءري يتضاهر يوميا ويطالب برحيل العسكر ودميته ويطالب أيضا بلقمة العيش الجالية ألجزاءرية باروبا تقضي عطلتها بالمغرب لأنها يستحيل عليها زيارة بلدها بسبب غلاء التداكر وعدم وجود خطوط جوية وبحرية بدولة الغاز والبترول رغم اننا نسمع كن مسؤولها بأنها القوة الضاربة انها افلام كرتونية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق