الخارجية الأمريكية عن اجتماع مراكش ضد داعش .. فخورون بهذا العمل

هبة بريس _ الرباط

أكدت نائبة وزير الخارجية الأمريكي للشؤون السياسية، فيكتوريا نولاند، اليوم الأربعاء، أن اجتماع مراكش للتحالف الدولي ضد داعش كان مثمرا للغاية وعكس “جهودنا المشتركة من أجل إلحاق الهزيمة بهذا التنظيم الإرهابي” .

وقالت نولاند، خلال ندوة صحفية مشتركة مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، في ختام أشغال هذا الاجتماع الوزاري، إن مؤتمر مراكش ” كان مثمرا للغاية وعكس جهودنا المشتركة من أجل إلحاق الهزيمة بهذا التنظيم الإرهابي وضمان أمن واستقرار الحكوومات الهشة وحماية حياة الأشخاص”.

وأشارت إلى أن انعقاد هذا المؤتمر لأول مرة على أرض إفريقية دليل على تغيير التركيز في ما يتعلق بخطر داعش والتحديات التي أصبح يفرضها تموقع التنظيم بالقارة السمراء.

وقالت في هذا السياق إن “حضورنا اليوم إلى جانب ممثلي 13 دولة إفريقية يعطي دليلا قويا وإشارة واضحة للتنظيم الإرهابي بأننا سنظل متضامنين فيما بيننا لإلحاق الهزيمة به، مؤكدة “التزام الولايات المتحدة وباقي أعضاء التحالف بمواكبة شركائنا في جهودهم الرامية إلى تعزيز أمنهم وتحقيق عدالة أفضل لشعوب القارة.

وأكدت في هذا الصدد أن الولايات المتحدة تدعم هذه الجهود من خلال تخصيص دعم مالي مهم برسم السنة الجارية.

وخلصت المسؤولة الأمريكية إلى القول “نحن فخورون بالقيام بهذا العمل بتعاون مع المملكة المغربية”، معربة عن شكرها للمملكة على حسن الاستقبال والضيافة.

ما رأيك؟
المجموع 12 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫20 تعليقات

  1. يرجى القضاء على الفساد الذي تتخبط فيه الدولة والنصابين و العاهرات و من الحكام الاشرار . اما داعش فهي من صنعكم انتم مخترعوها حتى لو كانت في غير الوجود..

  2. داعش صناعة ورعاية وتاليف من حكام العرب
    وعلى العالم ان يعي الحقيقة ويكبحها من الجذور..

  3. اجتماع التحالف الدولي للقضاء على العرب واشعال الفتن بينهم بين الدول الضعيفة..

  4. الذي صنع داعش يستطيع القضاء عليه خلال وقت وجيز دون حشد الدول وتكليفهم نفقات المؤتمرات ودب الرعب في قلوبهم واستنزاف اموالهم واموال شعبهم..

  5. لا حول ولا قوة الا بي الله اجتماع التحالف للقضاء على الابرياء الشيوخ والنساء والأطفال تحت اسم داعش ..

  6. حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم وفداعشم وكل من أراد بالمسلمين سوء ..

  7. حسبنا الله ونعم الوكيل في كل من صنع السلاح القاتل ويقاتل به المسلمين المستضعفين تحت اسم الكراكات الارهابية من ضمنها داعش..

  8. يصنعون داعش وامثلها ثم يجتمعون بداعي القضاء عليها الضحك على الذقون «ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين »..

  9. نتمنى كل التوفيق والنجاح للدول المشاركة في هذه القمة العالمية من أجل التصدي للإرهاب والدول الداعمة له..

  10. يجب ان تدفع هذه التكلفة قطر و تركيا هم الذين دفعوا الارهاب وساهموا في صناعة داعش..

  11. داعش الحقيقي عندنا في المغرب هو ارتفاع المواد الغذائية الأساسية الضرورية للحياة وكذا المحروقات والدواجن والقطاني وووووو وووووووو وغيرها هذا هو داعش الحقيقي والفاهم يفهم هههههههههههه.

  12. ألا تعرفون من هم داعش ؛ إنهم الصهاينة الذين يقتلون المسلمين ومسلمات منهم النساء والمسنين والأطفال الصغار والرضع حتى الصحافيين لم يتركوهم في حالهم يقتلونهم بطرق اجرامية بشعة حسبنا الله ونعم الوكيل فيهم…

  13. أظن هذا الاجتماع سيعطي خطوة إيجابية ومقبولة لدى الدول من أجل محاربة ظاهرة الإرهاب والتطرف وبالاخص كثرت بكثرة في الأواني الأخيرة ..

  14. داعش تسعى إلى فرض السيطرة على العالم العربي وهو يهدد سلامة وأمن الدول العربية والغربية لهذا يجب محاربة هؤلاء الإرهابيين الذين يريدون زعزعة الاستقرار السياسي وتخريبه ولا حولة ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.

  15. داعش لادين له ولا وطن له ولا ملة له فهو عنصر محايد.. لهذا يجب على هذه الدول العربية والغربية ان تحاربهم بشتى الطرق لمنع هذه الأفعال الإرهابية التي يذهب ضحايا الابرياء …

  16. داعش في مجتمعنا المغربي هم الاشخاص الذين افسدوا البلاد ولهبوا أموال الشعب المغربي واللذين يلبسون ملابس باهضة الثمن.ولهم سيارات فاخرة بمبلغ كبير ؛ هؤلاء هم داعش هههههههههههه.

  17. نتمنى التوفيق والمزيد من المثابرة والعطاء من أجل نجاح هذآ الاجتماع الذي سيعطي قفزة نوعية جيدة ودينامية فريدة من نوعها من أجل حماية المواطنين من هؤلاء الإرهابيين الذين يريدون زعزعة الاستقرار السياسي وتخريبه ولا حولة ولا قوة إلا بالله العلي العظيم….

  18. قال الله تعالى “سيهزم الجمع ويولون الدبر. بل الساعة موعدهم والساعة أدهى وأمر ” وقال أيضا” فأرسل فرعون في المدائن حاشرين، إن هؤلاء لشرذمة قليلون، و إنهم لنا لغائضون، وإنا لجميع حاذرون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق